أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قذيفة روسية تقتل 4 أطفال من عائلة واحدة في إدلب

4 أطفال من عائلة واحدة - الأناضول

قضى أربعة أطفال، وجرح آخرون، اليوم الجمعة، إثر قصف الميليشيات المرتبطة بروسيا، منزلاً بقذيفة "كراسنوبول" الروسية (الموجهة بالليزر)، في بلدة "كنصفرة" ضمن منطقة جبل الزاوية جنوب محافظة إدلب.

وقال مراسل "زمان الوصل" في إدلب، إن 4 أطفال من عائلة واحدة وهم: "آيات الخليل (١٢ عاما)، ومحمد الخليل (٩ أعوام)، ومريم الخليل (6 أعوام)، وحاتم الخليل (3 أعوام)، قضوا صباح اليوم الجمعة، بالإصابة لإصابة مدنيين اثنين آخرين، إثر استهداف الميليشيات المرتبطة بروسيا منزلٍ في بلدة "كنصفرة" جنوب محافظة إدلب.

في السياق، أُصيب الطفلان، "محمد صبحي درويش" (9 أعوام)، وشقيقته هدى (8 أعوام)، من بلدة "كفرنوران" بريف حلب الغربي، إثر قصفٍ من قبل قوات النظام بقذائف الهاون استهدف القرية صباح اليوم الجمعة.

وأكدت مصادر من داخل البلدة أن "محمد وهدى كانا في مقبرة البلدة يزوران قبر والدهما فلاحقتهما قذائف الإجرام حتى إلى المقبرة".

إلى ذلك، شنت الطائرات الحربية الروسية ثلاث غارات جوية مستخدمة صواريخ شديدة الانفجار، استهدفت من خلالها المزارع المحيط ببلدة "عين شيب" غرب محافظة إدلب، فيما عاودت الطائرات الحربية قصفها مستهدفة محيط بلدة "قورقنيا" القريبة من الحدود التركية شمال إدلب، دون ورود معلومات عن وقوع إصابات بشرية.

زمان الوصل
(80)    هل أعجبتك المقالة (61)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي