أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بالتزامن مع غارات روسية.. مقتل مدنيين في إدلب وحلب بقصف النظام

قصف على ريف إدلب - جيتي

قضى مدنيان بينهما طفلة، اليوم الثلاثاء، وجرح آخرون بينهم أطفال، إثر قصف مدفعي وصاروخي مكثف، بالإضافة لقذائف "كراسنوبول" (الموجهة بالليزر)، استهدف قرى وبلدات جبل الزاوية جنوب إدلب، وبلدات ريف حلب الغربي، الواقعتين ضمن ما يُعرف بمنطقة "خفض التصعيد الرابعة" (إدلب وما حولها).

وقال مراسل "زمان الوصل"، إن الطفلة "ريان حسن" البالغة من العمر سنة ونصف، قضت صباح اليوم الثلاثاء، وأُصيبت شقيقاتها بحالة خطرة إحداهن تعرضت لبتر في القدم، والأخرى لشظية في الرأس تم تحويلها إلى المشافي التركية، إثر قصف قوات النظام بالمدفعية الثقيلة منزلٍ للمدنيين في بلدة "تديل" بريف حلب الغربي.

في غضون ذلك، قضى مدني صباح الثلاثاء، إثر استهداف منزلٍ للمدنيين في بلدة "معرزاف" ضمن منطقة جبل الزاوية جنوب محافظة إدلب، وذلك إثر استهداف "قوات الفرقة 25 مهام خاصة" بقذائف "كراسنوبول" (الموجهة بالليزر) المكان الذي تسبب بوقوع الضحية.

وشنت الطائرات الحربية الروسية أكثر من 12 غارة جوية مستخدمة صواريخ شديدة الانفجار، استهدفت من خلالها محيط تجمع المخيمات في منطقة "الشيخ بحر" شمال محافظة إدلب، وأطراف بلدة "مرعيان" في جبل الزاوية جنوب إدلب، ما أحدث دماراً واسعاً، دون وقوع إصابات بشرية.

زمان الوصل
(55)    هل أعجبتك المقالة (40)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي