أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لغم يودي بحياة 3 مقاتلين سوريين جندتهم روسيا للقتال في ليبيا

أرشيف

أكدت مصادر محلية مقتل 3 مقاتلين سوريين، بالإضافة لعنصر روسي، إثر انفجار لغم أرضي استهدف سيارتهم العسكرية، في ليبيا.

وقالت شبكة "السويداء 24"، إن عائلة الشاب "دانيال مزيد بركة" في السويداء، تبلغت مقتله في أثناء تواجده مع القوات الروسية التي جندته على الأراضي الليبية، إذ تنتظر عائلته وصول جثمانه خلال الأيام القادمة، لإجراء موقف العزاء.

ونقلت عن مصدر مقرب من العائلة أن ابنها سافر قبل شهرين إلى ليبيا، عبر قاعدة "حميميم" التابعة للقوات الروسية، بعدما وقع عقداً مع شركة "الصياد" المرتبطة بشركة "فاغنر" الروسية، لحماية منشآت تسيطر عليها روسيا في ليبيا، موضحاً أن "دانيال" أعزب، كان يقيم في مدينة السويداء، ويبلغ من العمر 25 عاماً.

وذكر مصدر مطلع على شؤون المقاتلين السوريين في ليبيا، أن "دانيال" تم فرزه من الروس في منطقة "الجفرة" على الأراضي الليبية، وقبل يومين، انفجر لغم أرضي بسيارة عسكرية كانت تقله مع مجموعة مقاتلين، مما أدى لمقتله ومصرع مقاتلين سوريين اثنين، من محافظتي حماة وحمص.

كما أكد المصدر مقتل شخص روسي الجنسية أيضاً، من مرتزقة "فاغنر"، نتيجة انفجار اللغم، كما أصيب عدة مقاتلين سوريين، وتم نقلهم إلى أحد المستشفيات، حيث تراوحت إصاباتهم بين المتوسطة والخفيفة.

وشددت الشبكة على أن "دانيال" هو الضحية الثانية من أبناء السويداء، منذ بداية تجنيد روسيا لمقاتلين سوريين على الأراضي الليبية منذ مطلع 2020، حيث قُتل مقاتل أخر في شهر شباط/فبراير الماضي بانفجار مشابه.

زمان الوصل - رصد
(81)    هل أعجبتك المقالة (80)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي