أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. ميليشيات الأسد تحاول "اغتيال" عضو في لجنة التفاوض

أحدث القصف دمارا كبيرا في المنزل

استهدفت ميليشيات الأسد اليوم السبت، منزل "أبو شريف المحاميد" في "درعا البلد"، أحد أبرز أعضاء لجنة المدينة المركزية المسؤولة عن ملف التفاوض مع روسيا ونظام الأسد.

وأحدث القصف دمارا كبيرا في المنزل الواقع في المنطقة المحاصرة منذ نحو 45 يوما، دون أن يصاب أي من قاطنيه بأذى، لمغادرتهم مكان إقامتهم قبل القصف وفق ما أفادت مصادر محلية.

وأكد "ابو شريف المحاميد" في تعليق على الحادثة أن الهدف من القصف هو قتله، مشددا على أنه كان في الغرفة المستهدفة وخرج منها قبل أن تطالها القذائف بدقيقتين فقط.

واعتبر ناشطون من المدينة أن القصف محاولة واضحة لاغتيال الرجل، كما اعتاد النظام تصفية معارضيه، مستذكرين العديد من الحوادث على رأسها عملية اغتيال القيادي السابق "أدهم الكراد".

وأكد الناشطون أن العملية جاءت بعد محاولات عديدة من قبل النظام للسيطرة على "درعا البلد" ومنطقتي "طريق السد" و"المخيم"، باءت جميعها بالفشل، كما لم ينجح النظام رغم كل الضغط بالحصول على أي تنازلات في الشق المتعلق بالمفاوضات.

وأشاروا إلى أن النظام يسعى من خلال هذه العملية خلق جو من الفوضى بدرعا لإرجاع المحافظة إلى نقطة الصفر بعد التطمينات الروسية التي أعطيت لحوران يوم أمس، ومنع أي لقاء قد يحدث مستقبلاً.

زمان الوصل
(60)    هل أعجبتك المقالة (68)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي