أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ألغام النظام تقتل المزيد من المدنيين في إدلب

من ريف إدلب - جيتي

قُتلت شابة، وجرح آخرون خلال الـ24 ساعة الماضية، إثر انفجار لغمين أرضيين من مخلفات قوات النظام ضمن أرضٍ زراعية في ريفي إدلب الجنوبي والشمالي.

وقال مراسل "زمان الوصل" في إدلب، إن الشابة "آلاء عبد الكريم العيسى" قضت عصر أمس الأحد، وأُصيب شقيقاتها بينهم طفلة، إثر انفجار لغم أرضي من مخلفات قوات النظام أثناء عملهم على جرار زراعي ضمن أرضهم الزراعية في محيط بلدة "كفرسجنة" القريبة من مدينة "خان شيخون" جنوب محافظة إدلب.

إلى ذلك، أُصيب مدني بجروح خطرة، صباح اليوم الإثنين، إثر انفجار لغم أرضي من مخلفات قوات النظام أثناء تفقد محصوله الزراعي في محيط بلدة "معارة النعسان" القريبة من خطوط التماس مع قوات النظام شمال محافظة إدلب.

وأُصيب أيضاً مقاتل من "الجبهة الوطنية للتحرير"، ظهر اليوم الإثنين، إثر انفجار لغم "مضاد للدروع" بالقرب من خطوط التماس الفاصلة بين قوات النظام والمقاومة السورية على أطراف بلدة "داديخ" القريبة من مدينة "سراقب" تقاطع الطريقين الدوليين "M4، M5" شرق محافظة إدلب.

من جهة أخرى، كثفت قوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا من قصفها المدفعي والصاروخي، اليوم الإثنين، مستهدفةً كلٍ من قرى وبلدات "تقاد، وكفر تعال، وتديل، وبحفيس، وكفرنوران" غرب محافظة حلب، و"شلخ، ومعارة النعسان" شمال محافظة إدلب، و"بينين، والفطيرة، وسفوهن، وفليفل، وكفر عويد، ومحيط البارة، ومحيط الرويحة" جنوب محافظة إدلب، و"قليدين، والزقوم، والقرقور، والعنكاوي، والمشيك" في منطقة سهل الغاب غرب محافظة حماة، أحدث القصف دماراً واسعاُ في ممتلكات المدنيين، دون وقوع إصابات بشرية.

زمان الوصل
(25)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي