أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

سباق روسي إيراني لتوقيع اتفاقيات اقتصادية مع النظام السوري

كشف رئيس مجلس النواب الإيراني، محمد باقر قاليباف، لدى وصوله إلى دمشق أمس، عن اتفاق تجاري شامل بين سوريا وإيران، تجري صياغته، طالباً من برلماني البلدين المصادقة عليه، لأنه يتيح حسب قوله، للتجار ورجال الأعمال الإيرانيين والسوريين، فرص الارتقاء بمستوى التعاون الاقتصادي والتجاري وإعادة الإعمار.

وكانت روسيا أعلنت قبل أيام، أن وفدها المشارك فيما يسمى بمؤتمر اللاجئين، الذي انطلق من دمشق في 26 الشهر الجاري، سوف يقوم بتوقيع 10 اتفاقيات مع النظام السوري في مجالات تجارية واقتصادية. ومن بين تلك الاتفاقيات العشر، لم يتم الكشف سوى عن اتفاقية للنقل الجوي مع مطار حلب الدولي.

وأشارت مصادر إعلامية مطلعة، إلى أن روسيا وإيران، تتسابقان على توقيع الاتفاقيات الاقتصادية مع النظام السوري، حيث يحاول كل طرف التنقيب عن ما تبقى في الاقتصاد السوري من منافع، للحصول على ديونه المتراكمة والمستمرة.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(33)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي