أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مساعٍ روسية للسيطرة على مطار حلب الدولي

قالت شركة النقل والخدمات اللوجستية الروسية، إنها تعمل على تفعيل النقل الجوي مع سوريا عبر استخدام مطار حلب الدولي، لكنها بداية تريد التعرف على حالة المطار قبل اتخاذ قرار بهذا الشأن.

وأضافت الشركة، التي تشارك ضمن الوفد الروسي في مؤتمر اللاجئين، الذي افتتح أمس في دمشق، أنها تعمل مع مركز إدارة الدفاع الوطني الروسي، على مشروع استئناف خط كراسنودار - حلب، مشيرة إلى أنها سوف تغادر إلى حلب في اليوم التالي لمؤتمر اللاجئين، للقاء مدير مطار حلب الدولي، محمد المصري، لتقييم حالة المطار والبنية التحتية القائمة ومستودعات التخزين المؤقتة، وذلك بحسب ما ذكر موقع "روسيا اليوم".

وأكد الموقع، أنه في اليوم الثالث من المؤتمر سيتم رسمياً التوقيع على اتفاق التفاعل والتعاون مع إدارة الطيران المدني السوري، وقد تم إرسال مذكرة إلى وزارة الخارجية السورية حول سلامة الرحلات الجوية في المجال الجوي السوري، والتي تنص على أن السماء السورية آمنة لرحلات الخطوط الجوية الروسية في دمشق وحلب.

ورأى الموقع أن تنفيذ هذا المشروع سيساعد "على تعزيز وضع الأعمال التجارية الروسية في سوريا، وإنشاء واستخدام أداة لوجستية جديدة لصالح الشركات الروسية في وقت قصير، مما سيسمح بإمدادات غير متقطعة من السلع النادرة، والتعجيل بشكل كبير بعملية إعادة إعمار سوريا بعد الحرب".

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(35)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي