أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

محكمة تستبعد قاضي الطلاق في قضية أنجلينا جولي وبراد بيت

استبعدت محكمة استئناف كاليفورنيا، الجمعة، قاضيا خاصا تستعين به الممثلة الأمريكية أنجلينا جولي والممثل الأمريكي براد بيت في قضية طلاقهما، الأمر الذي يمنح جولي نصرا كبيرا.

واتفقت المحكمة مع أنجلينا جولي على أن القاضي جون دبليو أودركيرك لم يكشف بشكل كاف عن علاقاته التجارية مع محامي بيت، وفق وكالة (أسوشيتد برس).

وقالت المحكمة في حكمها إن "الانتهاك الأخلاقي للقاضي أودركيرك، بجانب المعلومات التي كشفت علاقاته المهنية الأخيرة مع محامي بيت ربما تدفع شخصا موضوعيا مدركا لكل الحقائق إلى الشك بشكل معقول في قدرة القاضي على أن يكون محايدا. التنحية عن القضية أمر مطلوب".

ويعني هذا القرار أن النزاع على حضانة الأطفال الخمسة القصر للزوجين، والذي كان على وشك الانتهاء، قد يبدأ مجددا.

وكان القاضي حكم بالفعل بطلاق الزوجين، ولكنه أمر بفصل قضايا حضانة الأطفال.

ومثل العديد من الأزواج المشاهير، اختار براد بيت وأنجلينا جولي تعيين قاض خاص بهما لزيادة خصوصيتهما في إجراءات الطلاق.

ورفض أودركيرك أن يتنحى عندما طلبت منه أنجلينا جولي ذلك في أغسطس/ آب.

وحكم قاضي محكمة أقل درجة بأن طلب أنجلينا جولي للتنحي جاء متأخرا للغاية، ولكن استأنف محامو الممثلة الأمريكية الحكم.

وكانت جولي البالغة من العمر 46 عاما، وبيت البالغ من العمر 57 عاما من بين أبرز الأزواج في هوليوود لمدة 12 عاما.

وعندما تقدمت جولي في عام 2016 بدعوى للطلاق، كان قد مر على زواجهما عامين.

وتم إعلان الطلاق في أبريل/نيسان 2019 بعد أن طلب محامو الزوجين بحكم يسمح لهما بالإعلان عن كونهما منفصلين، بينما لا تزال هناك قضايا أخرى تتعلق بالأمور المالية وحضانة الأطفال.

وفي مايو/ أيار، انتقدت جولي ومحاموها القاضي لعدم سماحه لأطفال الزوجين بالإدلاء بشهادتهم في الإجراءات.

زمان الوصل - رصد
(18)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي