أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

انتفاضة في جبل الزاوية حيال صمت الضامن التركي

أكثر من 16 نقطة تظاهر خرجت - نشطاء

خرج العشرات أهالي قرى وبلدات جبل الزاوية، في مظاهرات عدة اليوم الخميس، نددت بصمت الضامن التركي حيال تصعيد قوات النظام وروسيا وارتكاب مجازر بحق المدنيين في منطقة جبل الزاوية جنوب محافظة إدلب، دون تحريك أي ساكن من قبل أنقرة بحماية هؤلاء المدنيين أو إيقاف القصف.

وأكد مراسل "زمان الوصل" في إدلب، إن أكثر من 16 نقطة تظاهر خرجت وقطعت غالبية المداخل والمخارج المؤدية إلى قواعد الجيش التركي المنتشرة في مناطق "البارة، وبليون، واحسم، وشنان، وكنصفرة، وقوقفين، أورم الجوز"، تزامن ذلك مع إحراق وإشعال إطارات بلاستيكية تعبيراً عن غضبهم من موقف الضامن لمناطق سيطرة المعارضة السورية حيال تصعيد النظام وروسيا وارتكاب العديد من المجازر منذ شهرين وحتى الآن في جبل الزاوية دون تحريك أي ساكن.



ووجه نشطاء وفعاليات ثورية "دعوات إلى مظاهرات أمام جميع مساجد المناطق المحررة وأمام معبر باب الهوى الإنساني، ومعبر "كفر لوسين" العسكري التركي، وذلك تنديداً بالتصعيد الأخير على قرى وبلدات جبل الزاوية، وضد التخاذل من الضامن التركي والفصائل العسكرية"، وفق ما جاء في الدعوات، بالإضافة لدعوات أخرى لتشغيل الإطارات البلاستيكية وقطع الطرقات أمام جميع النقاط التركية المتواجدة في إدلب.

زمان الوصل
(29)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي