أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بنسبة بلغت 25%.. سكان "عفرين" يشتكون ارتفاع أسعار الكهرباء

قامت شركة الكهرباء بتخفيض حجم بطاقة شحن الكهرباء

اشتكى عددٌ من سكان مدينة "عفرين" شمالي حلب، من الإجراءات الأخيرة التي قامت بها الشركة السورية التركية للكهرباء؛ والتي تمثلت بتخفيض حجم بطاقة شحن الكهرباء ورفع سعر الكيلو واط الواحد منها بنسبة بلغت 25 بالمائة.

وقال "محمد عبد الغني" أحد قاطني مدينة "عفرين" لـ "زمان الوصل"، إنّ شركة الكهرباء قامت قبل عدّة أيام، ودون سابق إنذار بتخفيض حجم بطاقة شحن الكهرباء من 147 إلى 117 كيلو واط مع الحفاظ على سعرها البالغ 100 ليرة تركية. كما رفعت الشركة أيضاً سعر الكيلو واط الواحد من 68 قرشاً إلى 85 قرشاً تركياً، أي بزيادة 17 قرشاً.

وأضاف "تسببت هذه الإجراءات بموجة غضب واستياء واسعة في أوساط أهالي مدينة (عفرين)، لأنّها لم تراعي أوضاعهم المعيشية والاقتصادية الصعبة، وسط مناشدات محليّة إلى الجهات المعنية للعمل على إعادة حجم بطاقة شحن الكهرباء على ما كانت عليه في السابق".

ووفقاً لما أشار إليه "عبد الغني" فإنّ الإجراءات الجديدة التي اتخذتها الشركة تعني زيادة على أسعار الكهرباء بنسبة تقدر بحوالي 25 بالمائة. في ظل معاناة سكان المدينة من أزمات عديدة مثل عدم توفر المياه بالصورة المطلوبة، وارتفاع كافة أسعار المواد الغذائية وانتشار البطالة بين الشباب وقلّة فرص العمل في المنطقة.

ومطلع شهر تشرين الأول/ أكتوبر من العام الماضي، بدأ المجلس المحلي في مدينة "عفرين" بالتعاون مع الشركة السورية- التركية للطاقة الكهربائية، بتركيب عدادات الكهرباء للمنازل، حيث بلغ رسم الاشتراك في الخدمة بـ 300 ليرة تركية، بالإضافة إلى 300 ليرة قيمة العداد، و100 ليرة رسوم شحن كرت العداد مسبق الدفع.

وعلى الرغم من المصاعب المالية الكبيرة التي واجهت سكان المدينة حينئذٍ للحصول على خدمة الكهرباء، إلاّ أنّ ذلك يبقى-كما يقول عبد الغني-أفضل حالاً من الاشتراك بالمولدات الكهربائية الخاصة "الأمبيرات" التي تشهد بشكلٍ دائم ذبذبة بأسعار المحروقات ومدى توفرها.

الجدير بالذكر أنّ رفع أسعار الكهرباء في "عفرين"، تزامن كذلك مع رفع تركيا لأسعار الكهرباء على أراضيها بمقدار 15 بالمائة.

زمان الوصل
(38)    هل أعجبتك المقالة (33)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي