أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بقذيفة هاون.. مقتل مجموعة للنظام شرق إدلب

أرشيف

قُتل وجرح عناصر من قوات النظام، ليل الجمعة، إثر استهداف المقاومة السورية بقذائف الهاون، تجمعاً لهم بالقرب من مدينة "سراقب" شرق محافظة إدلب، فيما شنت الطائرات الحربية الروسية عدة غارات جوية استهدفت منطقة جبل الزاوية جنوب محافظة إدلب، ومحيط تلال "الكبانة" شرق محافظة اللاذقية.

وقال مصدر عسكري في غرفة عمليات "الفتح المبين" في حديث لـ "زمان الوصل" إن خمسة عناصر يتبعون "الفرقة 25 مهام خاصة" المدعومة من روسيا، قُتلوا وجرح ثلاثة آخرون بينهم إصابات خطرة، إثر استهدافهم بقذيفة هاون من قبل فوج المدفعية والصواريخ التابع لغرفة عمليات "الفتح المبين" ضمن تجمع لعناصر الفرقة أثناء محاولتهم إنشاء نشاط متقدمة ضمن المنطقة الواقعة بين مدينة "سراقب" التي تُسيطر عليها قوات النظام، وبلدة "آفس" التي تُسيطر عليها المقاومة السورية شرق محافظة إدلب.

في غضون ذلك، شنت الطائرات الحربية الروسية، أربع غارات جوية مستخدمة صواريخ شديدة الانفجار، استهدفت من خلالها محيط بلدة "جوزف" في منطقة جبل الزاوية جنوب محافظة إدلب، وتلة الخضر القريبة من تلال "الكبانة" في منطقة جبل الأكراد شرق محافظة اللاذقية. شمال غرب سوريا.

وتواصل الطائرات الحربية الروسية، ومدفعية النظام والميليشيات المساندة لها من زيادة التصعيد شيئاً فشيئا في المناطق القريبة من خطوط التماس جنوبي إدلب وغرب حماة، وشرق اللاذقية، بالتزامن مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع والحربية الروسية في المنطقة.

زمان الوصل
(31)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي