أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

178 "انتهاكا" بحق المحتوى الرقمي الفلسطيني خلال يونيو

كان لمنصة "تويتر" النصيب الأكبر من هذه الانتهاكات - جيتي

وثّق مركز فلسطيني 178 "انتهاكا" بحق الصفحات والحسابات الفلسطينية عبر منصات التواصل الاجتماعي، خلال يونيو/حزيران الماضي.

وقال مركز "صدى سوشال" الشبابي (غير حكومي) في تقرير، الأحد، إنه رصد "178 انتهاكا بحق الحسابات الفلسطينية خلال يونيو، وتوزعت على معظم منصات التواصل الاجتماعي".

ووفق التقرير، كان لمنصة "تويتر" النصيب الأكبر من هذه الانتهاكات، فقد تم إيقاف ما يزيد عن 93 حسابا لنشطاء فلسطينيين شاركوا بحملات حول المقاطعة (ضد إسرائيل) أو متعلقة بفلسطين.

وأضاف أنه تم توثيق "74 انتهاكاً على منصة فيسبوك تنوعت ما بين حذف صفحات بشكل كامل أو منع من البث المباشر أو حظر لعدة أيام".

كما تم توثيق 9 انتهاكات عبر منصة إنستغرام، وانتهاك واحد عبر "يوتيوب"، وآخر عبر "تيك توك"، وفق التقرير.

وبحسب التقرير، مثّل استهداف منصات التواصل للوسائل الإعلامية من حسابات لصحفيين أو صفحات البث لمحطات فضائية "ما يزيد عن 65 بالمئة من مجمل الانتهاكات على المحتوى الرقمي الفلسطيني".

وذكر المركز الفلسطيني، أنه أجرى استبيانا شمل 30 وكالة إعلامية فلسطينية، "أظهر تعرض جميع هذه المؤسسات لانتهاكات رقمية مختلفة تنوعت ما بين تقييد المحتوى أو حذف منشورات أو بلاغات أو حظر".

واعتبر أن ذلك "يمثل خرقا واضحا لكافة المواثيق الدولية، وينبئ بعام رقمي آخر من الحذف والتقييد للمحتوى والسردية الفلسطينية".

ومركز "صدى سوشال" مبادرة شبابية فلسطينية تأسست عام 2017، تتعامل مع إدارات مواقع التواصل الاجتماعي في محاولة لإنصاف المحتوى الفلسطيني وتقوم بتوثيق الانتهاكات التي يتعرض لها هذا المحتوى.

وخلال عام 2020، وثقت المبادرة الشبابية 1200 انتهاك بحق المحتوى الرقمي الفلسطيني على شبكات التواصل الاجتماعي.

وعام 2018، أعلنت وزارة القضاء الإسرائيلية أن إدارة "فيسبوك" استجابت عام 2017 لنحو 85 بالمئة من طلبات إسرائيل، لإزالة وحظر وتقديم بيانات خاصة بالمحتوى الفلسطيني على الموقع.

الأناضول
(50)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي