أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

المقاومة تدمّر عربة مجنزرة لقوات الأسد جنوب إدلب

في منطقة جبل "شحشبو" - جيتي

تمكنت غرفة عمليات "الفتح المبين" العاملة في منطقة إدلب، من تدمير عربة عسكرية مجنزرة لقوات الأسد، مساء الخميس، إثر استهدافها بصاروخ موجه على جبهات ريف إدلب الجنوبي، فيما قصف قوات الأسد عدة قرى وبلدات في أرياف إدلب وحماة وحلب محدثةً دماراً واسعاً في ممتلكات المدنيين.

وقالت مصادر عسكرية في غرفة عمليات "الفتح المبين" لـ"زمان الوصل" إن طاقم "م.د" العامل ضمن الغرفة تمكن من تدمير عربة "شيلكا" مجنزرة لقوات الأسد، إثر استهدافها مساء الخميس، على محور قرية "كوكبة" في منطقة جبل "شحشبو" جنوب محافظة إدلب، مؤكدة عن وقوع قتلى وجرحى داخل العربة نتيجة الاستهداف.

وفي السياق، أُصيب عناصر من مجموعات "الفرقة 25 مهام خاصة" إثر استهداف مقراتهم بالمدفعية الثقيلة والصواريخ داخل قرية "داديخ" من قبل المقاومة السورية، كما نتج عن الاستهداف احتراق في خزانات الوقود القريبة من تجمع الدبابات وسط البلدة.

إلى ذلك، أعلن فصيل "أنصار التوحيد" عن استهداف مقرات ومعسكرات لقوات "الفيلق الخامس والفرقة 25 مهام خاصة" المدعومين من روسيا، في بلدة "الدار الكبيرة" القريبة من مدينة "كفرنبل" جنوب محافظة إدلب، مُعلنين عن تحقيق إصابات مباشرة نتيجة الاستهداف، وذلك رداً على استهداف قوات الأسد بشكلٍ متعمد المناطق المحررة المأهولة بالسكان.

وكانت قوات الأسد قد قصفت، اليوم الخميس، بلدتي "البارة" و"كنصفرة" في جبل الزاوية جنوب إدلب، و"المشيك" و"الدقماق" و"القرقور" في سهل الغاب غرب محافظة حماة، و"كفرعمة" و"القصر" و"تقاد" و"تديل" غرب محافظة حلب، ما أحدث دماراً واسعاً في ممتلكات المدنيين دون وقوع إصابات بشرية.

زمان الوصل
(54)    هل أعجبتك المقالة (50)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي