أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الليرة تعكس اتجاهها نحو تراجع محدود

عكست الليرة السورية اتجاهها، خلال تعاملات افتتاح وظهيرة الثلاثاء، لتتراجع بصورة محدودة، بعد يومين من التحسن التدريجي.

وحتى الساعة 1:40 من ظهر الثلاثاء، ومقارنة بأسعار إغلاق الاثنين، ارتفع "دولار دمشق"، 20 ليرة، ليصبح ما بين 3150 ليرة شراءً، و3200 ليرة مبيعاً.

وسجل الدولار في كل من حلب وحمص وحماة، نفس أسعار نظيره في دمشق.

فيما ارتفع الدولار في إدلب، بوسطي 10 ليرات، ليصبح ما بين 3120 ليرة شراءً، و3160 ليرة مبيعاً.

وارتفع اليورو في دمشق، 20 ليرة، مسجلاً ما بين 3770 ليرة شراءً، و3820 ليرة مبيعاً.

وارتفعت التركية في دمشق، بوسطي 3 ليرات سورية، لتصبح ما بين 358 ليرة سورية شراءً، و368 ليرة سورية مبيعاً.

وارتفعت التركية في إدلب، بوسطي ليرتين سوريتين، لتصبح ما بين 352 ليرة سورية شراءً، و362 ليرة سورية مبيعاً.

فيما ارتفع سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار في إدلب، إلى ما بين 8,65 ليرة تركية للشراء، و8,70 ليرة تركية للمبيع.

هذا، ويحدد مصرف سورية المركزي، "دولار الحوالات"، بـ 2500 ليرة سورية. وتُسلّم خدمة ويسترن يونيون "دولار الحوالات" بسعر الصرف المحدد من جانب المركزي، 2500 ليرة. فيما تُسلّم شركات ومكاتب الصرافة المُرخّصة في مناطق سيطرة النظام، "دولار الحوالات" الواحد بـ 2825 ليرة، وفق ما ذكرت منصة "سيرياستوكس" المتخصصة برصد أسعار العملات في سوريا.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(7)    هل أعجبتك المقالة (7)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي