أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

غرامة للرئيس البرازيلي لعدم وضعه كمامة

قاد الرئيس البرازيلي جائير بولسونارو حشدا من هواة ركوب الدراجات النارية في شوارع ساو باولو يوم السبت وفرضت عليه غرامة لعدم وضعه كمامة.

وقال المكتب الصحفي لحكومة ولاية ساو باولو إن غرامة - تعادل حوالي 110 دولارات - فرضت على عدم وضع الكمامات في الأماكن العامة منذ مايو ايار 2020، قد طبقت على الرئيس.

ولم يرد مكتب بولسونارو على الفور على طلب للتعليق.

وكان قد تم في السابق أيضا تغريم بولسونارو، الذي اصيب بفيروس كورونا العام الماضي، لعدم وضعه كمامة خلال تجمع حاشد مع أنصاره في مايو ايار في ولاية مارانهاو شمال شرقي البلاد.

ولوح الرئيس للجمهور من دراجته النارية وتحدث فيما بعد من فوق شاحنة مزودة بمكبرات صوت إلى أنصاره الذين وضعوا فوق رؤوسهم خوذا لكن معظمهم لم يضع كمامات.

وهلل الحشد وهتف حين أكد بولسونارو على أن الكمامات ليست ضرورية لمن تم تطعيمهم بالفعل - وهو ما يعارضه خبراء الصحة العامة.

ووفقا لوزارة الصحة البرازيلية تلقي أقل من 12 بالمائة من سكان البرازيل جرعتين من لقاح مضاد لكورونا.

أ.ب
(17)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي