أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بلغوا ثلث فريق اللاجئين العالمي.. تعرف إلى السوريين الذين تم اختيارهم للمشاركة في ألعاب طوكيو

تنطلق البطولة الشهر القادم - جيتي

منحت اللجنة الأولمبية الدولية عددا كبيرا من المقاعد لرياضيين سوريين، ضمن ما بات يعرف باسم "فريق اللاجئين" المنتظر أن يشارك في دورة طوكيو خلال الشهر القادم، والذي تم انتقاؤه من 11 دولة.

وبلغ عدد الرياضيين السوريين اللاجئين ممن تم اختيارهم 9 رياضيين، من أصل 29 رياضيا هم العدد الكلي لفريق اللاجئين، ما يعني أن السوريين شكلوا نسبة تقارب ثلث الفريق، وجاؤوا في المقدمة وبلا منازع، من حيث العدد والنسبة.

وتوزع الرياضيون السوريون المنتقون على 6 ألعاب، هي: السباحة، الريشة الطائرة، الملاكمة الدراجات، الجودو، الكاراتيه، علما أن الألعاب التي سيشارك بها فريق اللاجئين العالمي تقتصر على 12 لعبة.

وجاء 5 من الرياضيين السوريين اللاجئين من ألمانيا، بينما جاء 3 من هولندا، وواحد من سويسرا، أما بالنسبة لأسماء الرياضيين السوريين الذين سيمثلون لاجئي سوريا حول العالم، فهم:
- علاء ماسو (50 متر، سباحة حرة).
- يسرى مارديني (100 متر، سباحة فراشة).
- آرام محمود (الريشة الطائرة)، وهو الوحيد من بين كل لاعبي العالم اللاجئين الذي سيمثل هذه اللعبة.
- وسام سلامانة (ملاكمة، الوزن الخفيف).
- أحمد بدر الدين ويس (دراجات).
- ساندا الدس (جودو).
- أحمدعليكاج (جودو).
- منى داهوك (جودو).
- وائل شعيب (كاراتيه).


ويعد "فريق اللاجئين" فكرة حديثة التطبيق خلال الألعاب الأولمبية، حيث شهد أولمبياد 2016 في ري ودي جانيرو أول مشاركة لمثل هذا الفريق، وكان يومها مكونا من 10 لاعبين، ولم يكن يمثل السوريين فيه إلا "يسرى مارديني"، ما يوضح الارتفاع الكبير الذي شهده عدد السوريين اللاجئين المنتقين لألعاب طوكيو.

وتأتي دورة طوكيو لتشكل الفرصة الثانية لفريق اللاجئين من أجل تثبيت حضوره على مستوى الألعاب الأولمبية، ليبعثوا "رسالة أمل وتضامن إلى ملايين اللاجئين حول العالم، ويلهموا الناس من جميع مناحي الحياة بقوة روحهم"، حسب ما تقول اللجنة الأولمبية الدولية.

زمان الوصل
(31)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي