أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

درعا.. اعتقال 17 مدنيا خلال يومين

من درعا - جيتي

شهدت بلدة "عتمان" الواقعة على مدخل مدينة درعا الشمالي، خلال الأيام الماضية، حملات مداهمة للمنازل من قبل قوات الأسد، جرى خلالها اعتقال شبان، وسط حالة أمنية متوترة تشهدها البلدة.

وقال "تجمع أحرار حوران" إنّ عناصر من فرع الأمن العسكري اعتقلوا "مرعي حسن أبازيد" مع طفليه "عمران وعمير" (15-14 عامًا) إضافة إلى مداهمة عدد من منازل البلدة ولكنها كانت خالية من الشبان، مضيفا أن حالة من الهلع تسود البلدة خوفاً من اعتقال المزيد من الشبان، واقتيادهم إلى الأفرع الأمنية.

وأشار إلى أن قوات تابعة لفرع الأمن العسكري داهمت العديد من منازل المدنيين في بلدة "عتمان"، فجر الأحد، واعتقلت 11 شخصاً، إضافة لإطلاقهم النار بشكل عشوائي.

وتابع: "خلال مداهمة أحد المنازل أصيبت زوجة إحدى المعتقلين برصاص قوات النظام بقدميها، أسعفت على إثرها إلى المستشفى".

وأوضح أن هذه التطورات تأتي نتيجة اغتيال "فيصل إسماعيل عللوه" رئيس المجلس البلدي في "عتمان"، إثر استهدافه بطلق ناري من قبل مجهولين يوم 5 حزيران الجاري، ما أسفر عن مقتله على الفور، وهو على علاقة وطيدة بالنظام بحسب مصدر في البلدة.

في سياق متصل، اعتقلت قوات تابعة لفرع الأمن العسكري يوم الأحد الماضي، 3 مدنيين من أبناء بلدة "خربة غزالة" على حاجز "منكت الحطب" شمالي درعا.

ووثق مكتب توثيق الانتهاكات في "تجمع أحرار حوران" 43 معتقلاً من أبناء محافظة درعا على يد قوات النظام خلال شهر أيّار/مايو الفائت، وسط ارتفاع ملحوظ بعمليات الاعتقال.

زمان الوصل
(35)    هل أعجبتك المقالة (43)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي