أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

كم دفعت سفارة الأسد تعويضاً لمن ضُربوا يوم الانتخابات في لبنان؟

كشف علي عبد الكريم، سفير النظام السوري في لبنان، أن السفارة بدأت بالتواصل مع كل السوريين الذين تعرضوا للاعتداءات أثناء توجههم للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية في بيروت، وأنه تم المباشرة بدفع تعويضات مالية للمتضررين منهم.

وأوضح أن عدداً من المتضررين السوريين واللبنانيين تجمعوا في إحدى قاعات محافظة الشمال، وجرى دفع التعويضات لهم بإشراف وفد من السفارة السورية، وحضور عدد من الفعاليات وممثلي الأحزاب.

ولم يبين عبد الكريم، وفي التصريحات التي أدلى بها لصحيفة "الوطن" الموالية للنظام، حجم التعويضات التي تم دفعها لكل متضرر، لكن بعض المعلقين استهجنوا هذا التصرف، مشيرين إلى أن الضرب والركل الذي تعرضوا له، بالإضافة إلى الإهانات اللفظية، لا يمكن تعويضها بأي مال.

وفي السياق ذاته، كتب أحد المعلقين، ممن قال بأنه تعرض لضرب مبرح على رأسه وكاد أن يفقد إحدى عينيه، أن التعويض الذي حصل عليه من السفارة، لا يتجاوز الـ 50 دولاراً، وهو مبلغ بحسب وصفه لا يكفي ثمن شاش وبعض الحبوب المسكنة.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(55)    هل أعجبتك المقالة (37)

ابوفهد

2021-06-08

لجهنم الي تحرق هم العاب متحركه بيد طاغوت.


مرحبا

2021-06-08

اي لكان، مو كرمال عيون بشاركن ؟ تحملو لكان .. لك حتى تعويض مالي متل العالم والخلق ما بتستحقو بنظرو ل بشاركن لأنكن حشرات بالنسبة إلو.


التعليقات (2)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي