أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الائتلاف يحذر من تصعيد النظام على ريف إدلب

قصف على ريف إدلب - جيتي

حذر الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية من استمرار صمت المجتمع الدولي والأطراف الراعية للحل السياسي في سوريا عن عمليات التصعيد والانتهاكات وجرائم القصف المدفعي والصاروخي التي تنفذها قوات النظام ضد المناطق المدنية والريفية في إدلب.

وقال في بيان له أمس السبت: "اليوم تعرضت بلدات عدة في منطقة جبل الأربعين بريف إدلب والريف الشرقي لمنطقة جبل الزاوية للاستهداف المتكرر بقذائف مدفعية وصواريخ موجهة، ما أسفر عن إصابات وسقوط عدد من الجرحى بينهم أطفال".

وأضاف: "لم تتوقف قوات النظام والميليشيات الإيرانية عن محاولات التقدم والقصف واستهداف المناطق المدنية بريف إدلب الجنوبي طوال الفترة الماضية، كما عمدت على مدى أسابيع لاستهداف مستمر ومتكرر للقرى والبلدات ما تسبب بوقوع إصابات وخسائر مادية بالإضافة إلى نشوب حرائق طالت مساحات واسعة من الأراضي الزراعية والمحاصيل".

وأكد أن "هذه الهجمات المتكررة تمثل خرقاً لاتفاق خفض التصعيد، وتتطلب إجراءً يضع حداً لإستراتيجية النظام الرامية إلى تسخين الأوضاع وإبقاء أجواء الحرب مخيمة هروباً من أي خيارات بديلة".

وشدد على أن النظام وحلفائه لن يتوقفوا عن هذه المحاولات والمخططات والجرائم، ما يعني أن المجتمع الدولي مطالب بتحمل مسؤولياته تجاه الأوضاع في سوريا، واتخاذ الخطوات اللازمة لفرض المسار السياسي على النظام ومنع أي انتهاك جديد أو محاولة لفرض لغة الإرهاب والقتل والتدمير كبديل عن الحل السياسي.

زمان الوصل
(71)    هل أعجبتك المقالة (69)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي