أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الطائرة الإثيوبيّة: توسيع عمليات البحث على الجثث والصندوق الأسود

تتواصل عملية البحث عن مفقودين من ركاب الطائرة الإثيوبية رقم 409 قبالة الشواطئ الجنوبية لبيروت، مع تضاؤل الآمال بالعثور على ناجين. وبعد 36 ساعة على وقوع الكارثة، تم انتشال 15 جثة منها جثتا طفلين، من دون أن يعثر بعد على الصندوق الأسود لتحديد أسباب وقوع الطائرة، وسط تكهنات بأن قبطان الطائرة خالف التعليمات وحوّل مساره قبل أن يختفي عن الرادار. وقالت مصادر معنية بعملية التفتيش التي تشارك فيها سفن تركية وألمانية تابعة للقوات الدولية (يونيفيل) وسفينة أميركية ومروحيات قبرصية وفرنسية وبريطانية، إنه عُثر اليوم على جزء من الجناح الأيسر للطائرة المنكوبة، كما عثر على أشلاء لجثة، ما يرفع عدد الجثث التي انتُشلت إلى 15 جثة.
وأدى تحسن الأحوال الجوية اليوم، إلى ارتفاع منسوب الأمل بالوصول إلى جسم الطائرة المستقر في قاع البحر، وبالتالي الوصول إلى الصندوق الأسود. وأشار وزير الدفاع الياس المر إلى أن البحث سيستمر عن المفقودين من دون تحديد سقف زمني حتى اكتمال عدد الذين كانوا على متن الطائرة.
ولفت مسؤول أمني لبناني إلى أن فرق الإنقاذ ستوسع من نطاق البحث قبالة ساحل مدينة الناعمة على بعد عشرة كيلومترات إلى الجنوب من العاصمة، بعدما أعاق ارتفاع الأمواج والرياح الشديدة جهودها خلال الليل.

 

البحث مستمر (مروان طحطح - الأخبار) 


من جهته، أكد وزير المواصلات غازي العريضي أن قبطان الطائرة الإثيوبية طار بالاتجاه المعاكس، مخالفاً بذلك التعليمات التي أُعطيت له من مركز التحكم في بيروت بعد إقلاعه عند الساعة 2:30 فجراً. وقال «طُلب منه تصحيح مساره لكنه قام بدوران سريع وغريب قبل أن يختفي نهائياً عن الرادار»، ولم تتّضح بعد الأسباب التي دفعت القبطان إلى تحويل مساره، وما إذا كان هذا الأمر خارجاً عن إرادته في ليلة عاصفة.
وفي السياق، رأى وزير الإعلام طارق متري أنه «لم يكن هناك سبب يدعو لعدم السماح للطائرة بالإقلاع من مطار بيروت. في ذلك الوقت طائرات حطّت وطارت قبلها وبعدها. لم يكن من سبب يمنع سلطات المطار من أن تعطيها إذناً بالإقلاع».
على صعيد آخر، جدّد المدير التنفيذي للخطوط الجوية الإثيوبية، جيرما ويك، التأكيد على أن الطائرة المصنعة قبل ثماني سنوات أُجريت لها صيانة آخر مرة في 25 كانون الأول الماضي، ولم تكن هناك مشاكل تقنية.

 


http://www.al-akhbar.com/ar/taxonomy/term/15606%2C18434

وكالات
(90)    هل أعجبتك المقالة (90)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي