أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

طبيب سوري يرفض الظهور على "روسيا اليوم" احتجاجاً على موقفها في سوريا

زاهر سحلول

رفض طبيب سوري مقيم في الولايات المتحدة الأمريكية الظهور على قناة روسيا اليوم (RT) للتعليق على مقتل اثنين من كبار الأطباء في أكبر مشافي "غزة"، وهما "معين علول" و"أيمن أبو العوف" في الهجمات الإسرائيلية على القطاع الفلسطيني المحاصر.

ونشر مدير منظمة "ميدغلوبال -Medglobal" الطبيب "زاهر سحلول" على صفحته في "فيسبوك" أنه تلقى رسالة من المنتجة إيلينا بيلوفا (أفاناسييفا) تدعوه لإجراء لقاء حول هذا الموضوع، فاعتذر لأن القناة التي تتبنى الموقف الرسمي الروسي تشوه حقائق ما يجري في وطنه الأم سوريا في المواقف العادية.

وقال "سحلول" في رد أرسله للقناة إن "روسيا اليوم" طالما تسترت على انتهاكات حقوق الإنسان الحقيرة، واستخدام الأسلحة الكيميائية، واستهداف العاملين في الرعاية الصحية في سوريا من قبل نظام الأسد (حيث قُتل أكثر من 930 طبيباً وممرضاً على يد الأسد وروسيا، واستُهدف أكثر من 580 مستشفى).

وتابع مخاطباً إدارة القناة:"ألا تعتقدون أنه من النفاق أن يسلط الضوء على الخسارة المؤلمة والمحزنة لاثنين من الأطباء الفلسطينيين اللامعين في غزة، بينما تغضون الطرف عن مقتل 930 من العاملين في مجال الرعاية الصحية في سوريا (الكثير منهم أصدقائي).

"زاهر سحلول" طبيب سوري-أمريكي، أخصائي في الأمراض الصدرية والعناية المشددة، ورئيس منظمة "ميدغلوبال" الإنسانية، مؤسس منظمة الأطباء السوريين الامريكيين (SAMS)، ويعمل مستشارًا لدى (USSOM) وأستاذ مشارك في الجامعة حصل أواخر آذار مارس/2020 على جائزة "غاندي للسلام" الأمريكية، التي تمنحها منظمة "تعزيز السلام الدائم"، لجهوده المبذولة في القطاع الطبي ودوره في إنقاذ، حياة السوريين في ظل الهجمات العسكرية لنظام الأسد وروسيا.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(29)    هل أعجبتك المقالة (20)

منافق سوفيتي

2021-05-18

قد أَلقمَها حجراً إن لم تستحِ فاصنع ما شئت ..


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي