أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ناسفة تودي بحياة جندي تركي وتجرح 11 آخرين على الحدود شمال إدلب

على طريق "كفر لوسين" - الأناضول

قُتل وجرح عدد من عناصر الجيش التركي مساء الإثنين، إثر انفجار عبوة ناسفة برتلٍ تركي زرعها مجهولون على طريق "كفر لوسين" شمال محافظة إدلب بالقرب من الحدود السورية -التركية.

وأكد مراسل "زمان الوصل" في إدلب، أن جندياً تركياً قُتل، وأُصيب 11 جندياً آخرين بينهم 6 حالات حرجة، إثر انفجار عبوة ناسفة كبيرة الحجم برتلٍ للقوات التركية، أثناء دخوله من معبر "كفر لوسين" العسكري على الحدود شمال إدلب متوجهاً إلى النقاط العسكرية التركية جنوب محافظة إدلب.

وأوضح مراسلنا أن الانفجار أدى أيضاً لإعطاب عربة تركية مصفحة، وإصابة عربة أخرى، وأشار إلى أن جميع الجرحى تم نقلهم على الفور إلى داخل الأراضي التركية لتلقي العلاج عبر بوابة "باب الهوى" الحدودية شمال محافظة إدلب، فيما لم تُعلن أي جهة مسؤوليتها عن العملية حتى اللحظة.

وكانت عدة كتائب وسرايا مجهولة التبعية تُطلق على نفسها أسماء "سرايا أنصار أبو بكر الصديق، وكتائب مروان حديد، وكتائب خطاب الشيشاني"، نفذت عدة عمليات خلال الأشهر الثمانية الفائتة، جميعها كانت ضد القوات التركية المتواجدة في إدلب، سواء عن طريق استهداف أرتال الجيش التركي أو نقاطه العسكرية المنتشرة في كافة أرياف المحافظة، خلفت تلك العمليات ما يزيد عن 3 قتلى من عناصر الجيش التركي بينهم صف ضابط، وجرح أكثر من 15 جندياً آخرين.

زمان الوصل
(9)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي