أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يسمح بتأسيس مصرف إسلامي جديد في سوريا

أرشيف

سمح نظام الأسد بتأسيس مصرف إسلامي جديد في العاصمة دمشق، تحت اسم "البنك الوطني الإسلامي"، الذي تسهم به شركة "نيوجنرايشن" اللبنانية القابضة بنسبة 49 بالمئة من رأس المال.

وذكرت وكالة "سانا" أن رئاسة مجلس الوزراء أصدرت القرار رقم (36/م) سمحت بموجبه بتأسيس مصرف إسلامي خاص على شكل شركة مساهمة مغفلة عامة سورية باسم "البنك الوطني الإسلامي"، مشيرة أن "رأسمال المصرف هو 25 مليار ليرة سورية موزعة على 250 مليون سهم قيمة السهم 100 ليرة".

ويسهم في رأس مال البنك من الأشخاص الاعتباريين غير السوريين كل من شركة "نيوجنرايشن" اللبنانية القابضة بنسبة 49 بالمئة من رأس المال، ومساهمين سوريين مثل "عماد غصن" بنسبة 4 بالمئة، و"رصين مرتيني" بنسبة 3 بالمئة، و"مصطفى غزال حموي بن محمد" بنسبة 4 بالمئة، و"عماد حنا بن حنا" بنسبة 4 بالمئة، وفقا للوكالة.

وأوضحت أن المساهمين من القطاع العام المصرفي والمالي في سوريا المصرف الصناعي يسهم بنسبة 10 بالمئة من رأس المال، على أن يتم طرح الأسهم المتبقية والبالغة 25 بالمئة من رأس المال على الاكتتاب العام.

وفي سوريا 3 بنوك إسلامية هي "بنك الشام" و"سورية الدولي الإسلامي" و"البركة سورية".

زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي