أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إتاوات "الرابعة" تستهدف السيارات الداخلة إلى "السيدة زينب" ومخيمها

أكدت منظمة فلسطينية أن الفرقة الرابعة التابعة للنظام فرضت إتاوات على دخول سيارات الأهالي إلى منطقة "السيدة زينب" ومخيمها الفلسطيني بريف دمشق، وذلك بعد أن تسلمت الحواجز المحيطة بالمنطقة من المجموعات الشيعية التي كانت مسؤولة عنها.

وقالت "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا" في تقرير لها إن الفرقة الرابعة رفعت سواتر ترابية داخل البلدة والمخيم وعلى أطرافه، وفرضت إتاواتها وفق حجم المركبة الداخلة، فالمركبات الصغيرة يدفع صاحبها 5 آلاف ليرة سورية، والكبيرة كسيارات الشحن مبلغ 50 ألف ليرة، الأمر الذي انعكس سلباً على حياة الأهالي وقيدت حركتهم، كما أجبرت أصحاب البضائع على رفع أسعارها وخاصة في المحلات التجارية الصغيرة.

وأوضحت أن أهالي مخيم السيدة زينب بريف دمشق، يشتكون من أوضاع معيشية وخدمية سيئة، ويواجه أبناؤه معاناة كبيرة بسبب انقطاع الكهرباء لساعات طويلة، ومشكلة تأمين مياه الشرب، إضافة إلى سوء المواصلات والتي تُشكل أزمة حقيقية وعبئا على الأهالي.

زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (48)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي