أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل طفلة وإصابة والداها في قصف لـ"قسد" على "عفرين"

قضت طفلة وأصيب والداها بجروح اليوم الأحد، جرّاء قصف مدفعي لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) على مدينة "عفرين" شمالي حلب.

ووفقاً لما أشار إليه مراسل "زمان الوصل" في المنطقة، فإنّ قصفاً صاروخياً مصدره المناطق التي تسيطر عليها "قسد" في ريف حلب الشمالي، استهدف الأحياء السكنية ضمن مدينة "عفرين"، الأمر الذي أسفر عن مقتل الطفلة "علياء رحيم العمر" 3 سنوات، وإصابة والداها بجروح متفاوتة.

وبحسب مراسلنا فإنّ عائلة الطفلة نازحة من ريف حلب، وتقيم في خيمة على أطراف مدينة "عفرين".

وأوضح أنّ فرق الدفاع المدني عملت على انتشال جثة الطفلة وإسعاف المصابين إلى المشفى العسكري في مدينة "عفرين" من أجل تلقي العلاج اللازم.

وكانت مدينة "عفرين" شهدت قبل نحو يومين سقوط عدّة قذائف مدفعية وصاروخية استهدف أحيائها السكنية دون تسجيل أي إصابات، حيث اقتصرت الأضرار على الماديات فقط، وقبل ذلك سقط صاروخ من نوع "غراد" على الطريق الواصل بين مدينتي "أعزاز- عفرين" شمالي حلب، ما أدّى إلى انقطاعه بالكامل، دون تسجيل إصابات.

وتتعرض مدن وبلدات ريف حلب الشمالي والشرقي، لقصفٍ متكرر بقذائف المدفعية والصواريخ، من قبل "قسد"، مما يؤدي إلى سقوط ضحايا مدنيين جلهم من الأطفال والنساء، في حين تقوم المدفعية التركية المتمركزة في المنطقة بالرد على مصادر النيران التي تنطلق بمعظمها من مطار "منغ" وقرية "مرعناز" وقرى "كشتعار، وإبين، ودير جمال" شمال حلب.

زمان الوصل
(23)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي