أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ألغام الأسد تقتل طفلة في البادية

أرشيف

قضت طفلة وأُصيب آخرون، اليوم الخميس، إثر انفجار عدة ألغام أرضية من مخلفات قوات الأسد في منطقتين مختلفتين بريف حماة الشرقي ضمن البادية السورية.

وأكدت مصادر محلية لـ"زمان الوصل" أن الطفلة "أسماء محمود الحسين" البالغة من العمر 11 عاماً قُتلت، وأُصيبت شقيقتها بجروح طفيفة، إثر انفجار لغم أرضي من مخلفات قوات النظام بالقرب من قرية "أبو حبيبلات" التابعة لناحية "السلمية" بريف حماة الشرقي، أثناء رعي قطيع الأغنام في المنطقة.

في ذات السياق، أُصيب مدني بجروح خطرة، ونفق عدد من الأغنام، صباح اليوم الخميس، إثر انفجار لغمين أرضيين في منطقة "وادي العزيب" في ناحية "السعن" بريف حماة الشرقي ضمن البادية السورية.

وشهدت القرى والبلدات التابعة لناحية مدينتي "السعن" و"السلمية" مقتل ما يزيد عن 40 مدنياً منذ بداية العام الجاري وحتى اللحظة، غالبيتهم كانوا يبحثون عن "الكمأة"، إثر انفجار مخلفات الألغام، جُلها زرعتها قوات الأسد في وقت سابق، كما طاولت الألغام ما يزيد عن 10 عناصر من الميليشيات الموالية للأسد.

زمان الوصل
(15)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي