أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

غداة فشل عملية إنزال روسي.. رتل جديد للأسد من جبهات إدلب إلى البادية

أرشيف

علمت "زمان الوصل" أن قوات "الفيلق الخامس" المدعومة من روسيا، دفعت بتعزيزات عسكرية ضخمة فجر اليوم الأحد، من جبهات ريف إدلب الجنوبي، باتجاه البادية السورية، وذلك بعد مقتل العشرات من عناصر قوات الأسد والميليشيات المرتبطة بروسيا خلال الفترة الأخيرة.

وأكدت المصادر لـ"زمان الوصل" أن الرتل تجمع على الأوتوستراد الدولي حلب – دمشق المعروف بطريق "M5"، فجر اليوم الأحد، قوامه من مدينة "معرة النعمان"، وبلدة "خان السبل"، وقرية "بابيلا".

وأشارت إلى أن الرتل ضم 60 آلية عسكرية من بينها 7 دبابات، و5 مدافع ميدانية، وسيارات دفع رباعي مزودة برشاشات ثقيلة من عيار "14.5 و 23"، وسيارات عسكرية لنقل الجنود من نوع "زيل"، وتألف الرتل من 170 عنصراً من ملاك الفيلق، ووصل إلى بادية "السخنة" بريف حمص الشرقي، والتي شهدت يوم أمس السبت، مقتل جنديين للقوات الروسية، بعد تبني تنظيم "الدولة" عملية إفشال محاولة إنزال لمروحية روسية ضمن المنطقة المذكورة، شرق البلاد.

وكانت قوات "الفرقة الرابعة" قد أرسلت خلال الأسابيع القليلة الماضية، ستة أرتال عسكرية قوام كل واحداٍ منها ما يزيد عن 25 آلية، بينها دبابات ومدافع نقلتها من "قلعة المضيق" بريف حماة الغربي، "غرفة عمليات الفرقة"، إلى بادية "السخنة" و"تدمر" بريف حمص الشرقي، وذلك بهدف شن عملية عسكرية ضد خلايا تنظيم "الدولة"، الذي تعاظم نشاطه في الآونة الأخيرة ضمن البادية، وتحديداً أرياف حماة وحمص ودير الزور والرقة الشرقية، مستهدفاً أرتال الأسد وقوافله النفطية ونقاطه العسكرية المنتشرة على خط الإمداد من مناطق سيطرة "قسد" إلى عمق مناطق سيطرته.

زمان الوصل
(18)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي