أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تراجع إنتاج الحمضيات في سوريا بأكثر من 32%

قال مدير مكتب الحمضيات في وزارة الزراعة التابع للنظام، سهيل حمدان، إن إنتاج الموسم الحالي من الحمضيات انخفض عن الموسم السابق، بنسبة 32.8%.
 
وبيّن أن إجمالي إنتاج أصناف البرتقال انخفض بنسبة 29.3%، في حين انخفض إجمالي إنتاج أصناف المندرين بنسبة 6.1%. مع ثبات في إنتاج أصناف الليمون الهندي.

وبلغت تقديرات الإنتاج النهائية لموسم الحمضيات 2020-2021 بحسب مديريتي الزراعة في طرطوس واللاذقية حوالي 819905 طن يضاف إليها حوالي 12000 إنتاج بقية المحافظات السورية ليصبح الإجمالي 832000 طن، بينما في الموسم الماضي كان الإنتاج يتجاوز الـمليون و 100 ألف طن.
 
ولم توضح وزارة الزراعة أسباب تراجع إنتاج الحمضيات في سوريا بأكثر من 300 ألف طن، عن الموسم السابق، لكنها ألمحت إلى أن المزارع في المنطقة الساحلية، لم يصرف من عوائد إنتاجه المالية، على الشجرة، ما هو مطلوب، كالأسمدة والري وغيرها من الخدمات، وهو ما تسبب بانخفاض إنتاجية الشجرة.

تجدر الإشارة إلى أن روسيا لم تستجر أي كمية من الحمضيات السورية لهذا الموسم، بعكس المواسم السابقة التي كانت تستجر فيها ما معدله 200 ألف طن، وذلك بسبب اعتراضها على تجاوز كميات الأسمدة والمبيدات المستخدمة، للحد المسموح به عالمياً، كما أوضحت في وقت سابق، وسائل إعلام روسية.
 
بالإضافة إلى ذلك، أشار معلقون، بأن خطط النظام لإقامة معمل للعصائر كما وعد في السنوات السابقة، لم يتم تحقيقها، وهو ما دفع المزارعين لإهمال أشجارهم، نظراً لعدم قدرتهم على تصريف إنتاجهم في الأسواق السورية.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(13)    هل أعجبتك المقالة (12)

مجنون يحكي وعاقل يسمع

2021-04-19

إن أنشئ معمل عصائر في الساحل فمن سيُضِّيف قهوة المساعد جميل ، إن ارتشفوا بعض الكرامة في انقطاع الحبل السري الاقتصادي مع النظام ؟.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي