أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

خارجية الأسد تطالب واشنطن بدفع تعويضات الحرب

أرشيف

طالبت وزارة الخارجية في حكومة النظام، من واشنطن دفع تعويضات عما وصفها بـ"الأضرار الجسيمة والخسائر الفادحة التي ألحقها العدوان بحق الشعب السوري".

وقالت في بيان لها أمس الثلاثاء: " الولايات المتحدة الأمريكية وأدواتها في العالم والمنطقة ضالعين في رعاية حرب إرهابية غير مسبوقة على سوريا، والإدارة الأمريكية تحمل عواقب سياساتها الإجرامية بحق الشعب السوري".

وحملت خارجية الأسد الإدارات الأمريكية مسؤولية "نهب النفط السوري والقمح السوري وتسخيره لخدمة خزائنها وإرهابييها على حساب تجويع الشعب السوري وإفقاره وحرمانه من ثرواته الوطنية في محاولة لاستكمال إجراءاتها اللاإنسانية المتمثلة بقانون قيصر سيء الصيت".

ووصفت ممارسات الولايات المتحدة في سوريا بأنها "سلوك خارج عن القانون الدولي يستحق الإدانة والمساءلة عليه من جانب المجتمع الدولي".

قرار خارجية النظام لم يشير إلى أن جيش الأسد ما زال يواصل حربا مفتوحة ضد الشعب السوري استخدم فيها شتى أنواع الأسلحة ومنها المحرم دوليا، قتل خلالها نحو مليون مدني وشرد أكثر من 13 مليونا ودمر آلاف المدن والبلدات والقرى فوق رؤوس ساكنيها.

زمان الوصل
(14)    هل أعجبتك المقالة (18)

مرحبا

2021-04-14

ههههههههههههه... عأساس انو اميركا شايلتو كتير من ارضو لهالح.... المجرم العرص الت....... جسدياً و نفسياً بشار.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي