أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إيران تفرج عن ناقلة نفط كورية احتجزتها قبل شهور

أرشيف

أفرجت السلطات الإيرانية عن ناقلة نفط كورية جنوبية كانت قد احتجزتها قبل أشهر وسط نزاع على مليارات الدولارات التي صادرتها سول.

وانطلقت الناقلة في وقت مبكر من يوم الجمعة، قبل ساعات من إجراء محادثات أخرى بين طهران والقوى العالمية بشأن اتفاقية نووية بالية.

وأظهرت بيانات موقع "مارين ترافيك. كوم" أن ناقلة النفط الكورية الجنوبية "إم تي هانكوك كيمي" تغادر ميناء "بندر عباس" في ساعات الصباح الباكر.

قالت وزارة الخارجية في كوريا الجنوبية إن إيران أفرجت عن الناقلة وقبطانها بعد احتجازهما في كانون الثاني/يناير، مضيفة أن "هانكوك كيمي" غادرت ميناء إيرانيًا في حوالي الساعة السادسة صباحًا بالتوقيت المحلي بعد الانتهاء من عملية إدارية.

وكانت "هانكوك كيمي" تسافر من منشأة للبتروكيماويات في الجبيل بالمملكة العربية السعودية إلى الفجيرة في الإمارات العربية المتحدة عندما اقتحمت قوات الحرس الثوري المسلحة السفينة في كانون الثاني/يناير وأجبرتها على تغيير مسارها والسفر إلى إيران.

واتهمت إيران سفينة "إم تي هانكوك كيمي" بتلويث المياه في مضيق هرمز، لكن يُنظر إلى مصادرة السفينة على نطاق واسع على أنها محاولة للضغط على سول للإفراج عن مليارات الدولارات من الأصول الإيرانية المجمدة في بنوك كوريا الجنوبية وسط عقوبات أمريكية شديدة على إيران.

أ.ب
(17)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي