أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"جنرال موتورز" تخفض الإنتاج بسبب نقص الرقائق الالكترونية

أرشيف

خفضت شركة "جنرال موتورز" الإنتاج في ستة مصانع بأمريكا الشمالية، بسبب النقص الكبير في الرقائق الالكترونية.

وذكر خبراء أن عمليات الإغلاق ستؤدي إلى إعاقة مخزون الوكلاء من المركبات المصنوعة في المصانع، لكن "جنرال موتورز" قالت إنها تمكنت من الحفاظ على المصانع التي تجعل مبيعات الشاحنات الكبيرة وسيارات الدفع الرباعي كبيرة الحجم ومربحة للغاية.

وأكدت الشركة في بيان لها أمس الخميس أنها تواصل الاستفادة من كل أشباه الموصلات المتاحة لبناء وشحن منتجاتنا الأكثر شعبية والمطلوبة.

وانتشر نقص الرقائق بالفعل في أسواق مختلفة منذ الصيف الماضي، وجعل من الصعب على المدارس شراء ما يكفي من أجهزة الحاسوب المحمولة للطلاب الذين أجبروا على التعلم من المنازل، كما أخر إطلاق المنتجات الشهيرة (آيفون 12)، وخلق عمليات تدافع جنوني للعثور على أحدث أجهزة ألعاب الفيديو مثل (بلاستيشن 5).

لكن الأمور ازدادت سوءًا في الأسابيع الأخيرة، لاسيما في صناعة السيارات، حيث يتم إغلاق مصانع بسبب عدم وجود رقائق كافية لإنهاء بناء المركبات التي بدأت تشبه أجهزة الحاسوب على عجلات.

وتفاقمت المشكلة مؤخرًا بسبب سفينة حاويات جنحت وأغلقت قناة السويس لمدة أسبوع تقريبًا، ما أدى إلى احتجاز رقائق متجهة من آسيا إلى أوروبا.

زمان الوصل - رصد
(16)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي