أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حكومة النظام تسمح ببيع الدولار للتجار بسعر يعادل ضعفي الرسمي

أرشيف

سمح نظام الأسد ببيع الدولار للتجار عند سعر 3375 ليرة، في وقت يبقي فيه على سعر الصرف الرسمي حسب نشرة المصرف المركزي اليومية، عند 1256 ليرة للدولار، وفق ما ذكرت قناة "روسيا اليوم".

ونقلت القناة عن "غرفة تجارة دمشق" قولها إن "ذلك السعر الذي بدأت شركات الصرافة باعتماده ستكون الأولوية فيه لتغطية المستوردات الغذائية والدوائية".

وأكد خبير مصرفي للقناة أن أسعار السلع ستشهد ارتفاعا بعد تطبيق هذا القرار، مشددا على أن السعر سينعكس على المستهلك خاصة أن معظم الاستهلاك حاليا يتركز في المواد الغذائية وهي التي ستعطى الأولوية حسب السعر الجديد.

وقال إن "التسعيرة حاليا للدولار تساوي 1256 ليرة، فكيف سيكون الحال حين اعتماد سعر أصبح الآن يعادل ضعفي ذلك السعر".

وفيما يتعلق بإبقاء السعر حسب نشرة المركزي عند 1256 أوضح أن "هذا السعر يستخدم على الورق، وطالما بدأت مؤسسات الصرافة تبيع الدولار حسب سعر 3375 فهذا يعني أن الأمر بموافقة المركزي".

يأتي ذلك في وقت يضيق فيه نظام الأسد الخناق على المتعاملين بغير الليرة السورية حيث يواصل اعتقالهم ومصادرة أموالهم، معتبرا أن ذلك يساهم في دعم صرف الليرة المنهارة.

زمان الوصل
(5)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي