أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بهدف جمع 10 مليارات دولار.. انطلاق مؤتمر بروكسل 5 لدعم مستقبل سوريا

أرشيف

ينطلق اليوم الإثنين، مؤتمر بروكسل الخامس لدعم "مستقبل سوريا"، والذي سيستمر حتى يوم غد الثلاثاء، بهدف جمع 10 مليارات دولار لمواجهة القضايا الإنسانية التي تؤثر على السوريين داخل البلاد وفي الدول المجاورة.

ويهدف المؤتمر الذي ينظمه الاتحاد الأوروبي جمع أكثر من 10 مليارات دولار، مقسمة على  4.2 مليار دولار للاستجابة الإنسانية داخل سوريا، و5.8 مليار إضافية لدعم اللاجئين والمجتمعات المضيفة في المنطقة.

ومن المفترض أن يجمع المؤتمر مشاركين من 77 وفدا بينها 50 دولة و10 منظمات إقليمية ومؤسسات مالية دولية و17 وكالة تابعة للأمم المتحدة لمناقشة جميع الجوانب الرئيسية للأزمة السورية، بالإضافة لـ8 من ممثلي المجتمع المدني من سوريا والمنطقة.

كما سيتناول المؤتمر المسائل الأكثر إلحاحا على صعيد القدرة على الصمود والوضع الإنساني والتي تؤثر في السوريين والمجتمعات المُضيفة للاجئين من سوريا، داخل سوريا وفي المنطقة، وسيجدّد دعمَ المجتمع الدولي السياسي والمالي للدول المجاورة لسوريا، لاسيما الأردن ولبنان وتركيا، إضافة إلى مصر والعراق.

* الاتحاد الأوروبي يحشد للمؤتمر دوليا
أعلن الاتحاد الأوروبي في بيان له أن الهدف من المؤتمر هو الاستمرار في دعم الشعب السوري وحشد المجتمع الدولي دعما لحل سياسي شامل وموثوق للصراع في سوريا، بما ينسجم وقرار مجلس الأمن الأممي 2254.

وقال: "مع وجود ما يُقدر بنحو 24 مليون شخص في سوريا وكلاجئين في المنطقة بحاجة إلى مساعدات إنسانية، سيسعى اجتماع بروكسل الوزاري إلى جمع مبلغ قياسي قدره 10 مليارات دولار. ومن هذا المبلغ، سيتم تخصيص 4.2 مليار دولار لأكثر من 13 مليون شخص داخل سوريا أغلبهم من النازحين، كما سيتم دعم 5.5 مليون لاجئ سوري خارج البلاد في دول المنطقة بمبلغ 5.8 مليار دولار".

* كوفيد-19 يفاقم الأوضاع
قال المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين "فيليبو غراندي"، إنّ ملايين اللاجئين والمجتمعات التي تستضيف السوريين يدينون ببقائهم على قيد الحياة للدعم المقدم من قبل المانحين خلال السنوات العشر الماضية من الصراع، مضيفا أن "توتر الحرب التي طال أمدها أدى إلى خسائر فادحة".

وتابع: "إن جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) أدت إلى تفاقم أوضاع اللاجئين بعد الزيادة الحادة في مستويات الفقر بينهم".

* واشنطن تؤكد مشاركتها
أكدت الولايات المتحدة الأمريكية مشاركتها في المؤتمر وقالت البعثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، في بيان، إن "المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة (السفيرة ليندا توماس غرينفيلد) ستترأس الوفد الأمريكي المشارك في مؤتمر بروكسل الخامس حول دعم مستقبل سوريا والمنطقة، المزمع عقده افتراضيا يومي 29 و30 آذار/مارس الجاري".

وشدد البيان على "التزام الولايات المتحدة تجاه الشعب السوري والعمل بالشراكة مع المجتمع الدولي للمساعدة في تخفيف معاناة السوريين".

وأضاف البيان أن "الولايات المتحدة هي أكبر مساهم منفرد بالمساعدات الإنسانية في سوريا، وستواصل دعم الجهود المتعددة الأطراف للسعي إلى حل دائم للصراع، وتوسيع وصول المساعدات الإنسانية عبر الحدود، وتقديم المساعدة إلى النازحين السوريين والمجتمعات المضيفة للاجئين".

* تعهدات سابقة
وأسفر المؤتمر السابق (بروكسل 4) الذي انعقد في شهر حزيران/يونيو عام 2020، عن تعهدات تمويلية بقيمة 5.5 مليار دولار لعام 2020، وفقا للأمم المتحدة، وأشارت المفوضية الأوروبية إلى التزامات يبلغ مجموعها 7.7 مليار دولار، بما في ذلك حصة تقارب 30 في المئة تتعلق بوعود لعام 2021.

وعقد مؤتمر (بروكسل 3)، في الفترة من 12 إلى 14 آذار/ مارس 2019، تعهّد فيه المانحون فيه بتقديم 6.2 مليار يورو لعام 2019، و2.4 مليار يورو.

وفي مؤتمر (بروكسل 2) الذي عقد يومي 24-25 نيسان/ أبريل 2018، تعهد المانحون بتقديم 3.5 مليار يورو لعام 2018.

وتعهد المانحون في مؤتمر (بروكسل 1)، الذي عقد خلال يومي 4-5 نيسان/ أبريل 2017، بتقديم 5.6 مليار يورو كمساعدات لعام 2017، و3.47 مليار يورو.

زمان الوصل - رصد
(19)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي