أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وفاة الرئيس الروحي لطائفة الموحدين الدروز في "جرمانا"

كاتبة

توفي أمس السبت الشيخ "أبو حمود فارس كاتبة"، رئيس الهيئة الروحية لطائفة الموحدين الدروز في مدينة "جرمانا" بريف دمشق، عن عمر ناهز 87 عاماً.

وذكرت صفحة "السويداء 24" أن طائفة الموحدين الدروز في سوريا، نعت وفاة رئيس الهيئة الروحية للطائفة في مدينة جرمانا بريف دمشق الشيخ "كاتبة"، مشيرة إلى أن صفحة "دار الطائفة" نشرت النعوة باسم مشيخة العقل وأهالي مدينة جرمانا وآل "كاتبة"، محددة موعدا للصلاة على جثمانه اليوم الأحد.

وأوضحت الصفحة أن "الشيخ يعد مرجعاً روحياً للطائفة وأحد أعيانها، وهو رئيس الهيئة الروحية الدينية في مدينة جرمانا، وسائس مجلسها الديني، حيث يحظى بمكانة هامة لدى أبناء الطائفة في جرمانا خصوصاً، وفي بلاد الشام عموماً".

ووصف ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مواقف الفقيد بالوطنية والإنسانية خصوصاً خلال سنوات الحرب، من خلال تأكيده المستمر على حسن الجوار، ووحدة الشعب السوري، ومساهمته في وأد الفتنة بالعديد من الأحداث العصيبة التي شهدتها المنطقة.

بدورها نعت "الهيئة الاجتماعية للعمل الوطني والقوى الوطنية والمدنية في السويداء" الشيخ "كاتبة"، ووصفته برجل الوطنية والسلم الأهلي بامتياز، مضيفة "تميز المغفور له بالحكمة والصدق والشجاعة وقوة الشخصية والكبرياء وعزة النفس، وقف ضد اقتتال الاخوة السوريين، ووقف بحزم ضد كل الممارسات التشبيحية، والسرقة والتعفيش، كان مرجعاً دينياً ووطنياً واجتماعياً بارزاً، لروحه الوطنية الطاهرة الرحمة والسلام ولكم من بعده طول العمر وحسن البقاء".

زمان الوصل
(20)    هل أعجبتك المقالة (15)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي