أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

طفلة سورية تنتحر شنقا في طرابلس ولبنانيون يضرمون النار بشاب سوري في الشويفات

الضحية "بدر الحسين"

شهدت منطقة "الشوك" في "أبي سمراء" إحدى ضواحي طرابلس شمالي لبنان انتحار طفلة سورية شنقا داخل منزلها.

وأفادت وسائل إعلام لبنانية بنقل الطفلة "ر.ه" (13 عاما)، جثة هامدة إلى مستشفى "دار الشفاء" بعد العثور عليها منتحرة شنقاً داخل منزلها في محلة "الشوك" يوم أمس الأربعاء.

فيما حضرت القوى الأمنية إلى المكان وفتحت تحقيقا بالموضوع لمعرفة ملابسات الحادثة.

في سياق قريب أقدم مجموعة شبان لبنانيين على إضرام النار بالعامل السوري "بدر حسين محمد الحسين" (19 عاما) أثناء تأديته لعمله كعامل نظافة في بلدة "الشويفات" في محافظة جبل لبنان.

ونشر خال الضحية "مهند الديري" صورة قال إنها لإبن أخته "بدر" وهو في المشفى، معلقاً: "السلام عليكم، هذا ابن اختي بيشتغل عامل تنظيفات بشركة "سوكلين" وقام مجموعة شباب لبنانبين "زعران" بسكب مادة "البنزين" على بدر أثناء ممارسته لعمله وأشعلوا بجسده النيران".

وأشارت المنشورات التي رصدتها "زمان الوصل" عن الجريمة البشعة إلى إصابة العامل السوري بحروق  خطيرة من الدرجة الثانية والثالثة في وجهه ورقبته، نقل على إثرها للمشفى.

يذكر أن الضحية "بدر الحسين" من أبناء بلدة "صبيخان" الواقعة بريف دير الزور الشرقي.

زمان الوصل
(204)    هل أعجبتك المقالة (104)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي