أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قتيل وجريح من "الوطني" في مواجهات مع "قسد" شرقي حلب

قتل عنصر من "الجيش الوطني" وجرح آخر، مساء أمس الثلاثاء، جرّاء اشتباكات اندلعت مع "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بريف حلب الشرقي.

وقال مراسل "زمان الوصل" في ريف حلب، إنّ اشتباكات جرت بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة على محاور قريتي "كفر خاشر" و"كفر كلبين" جنوب مدينة "أعزاز"، وذلك إثر محاولة تقدم قامت بها مجموعة من قوات "قسد" في نقاط التماس مع فصائل "الجيش الوطني" العاملة في المنطقة.

وأوضح مراسلنا أنّ فصائل "الجيش الوطني" تمكنت من صد عملية التسلل وإحباط الهجوم، بعد اشتباكات استمرت لفترة من الزمن بين الطرفين، أسفرت عن مقتل عنصر وجرح آخر من "الجيش الوطني"، فيما جرح عدد من عناصر "قسد" خلال المواجهات.

وتعدّ قرى "كفر خاشر" و"مرعناز" التي تبعد بين 3 إلى 5 كيلو متر، عن مدينة "أعزاز" من الجهة الجنوبية والجنوبية الغربية، الخط الناري الأول للميليشيات الكردية الانفصالية التي سيطرت عليها بعد أن هجّرت سكانها الأصليين منها في العام 2016.

وتسعى "قسد" بصورة مستمرة إلى زعزعة الأمن والاستقرار في المناطق الخاضعة لسيطرة "الجيش الوطني" في ريفي حلب الشمالي والشرقي؛ فهي تقوم إضافة لمحاولات التسلل التي تنفذها على طول خطوط الجبهات الممتدة من مدينة "أعزاز" وحتى "جرابلس"، بعمليات قصف تطال البلدات والقرى الآهلة بالسكان، وإرسال سيّارات مفخخة وزرع عبوات ناسفة عبر خلاياها المرتبطة بها في تلك المناطق.

زمان الوصل
(38)    هل أعجبتك المقالة (38)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي