أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تلفزيون موال: أقل طبخة في اللاذقية تكلف 3 آلاف ليرة

أرشيف

أكد تقرير أجراه تلفزيون موال لنظام الأسد أن القدرة الشرائية لدى الأسرة السورية تراجعت إلى درجة أصبح تحضير طبخة من الخضروات الموسمية يحتاج إلى دراسة اقتصادية كي لا تؤثر قيمتها على ميزانية العائلة.

وقال تلفزيون "الخبر" في تقريره إنه "ومع الارتفاع الكبير في أسعار المواد الغذائية أصبح التوجه إلى أسواق الخضار ضرورة ملحة لدى أغلب الأسر في اللاذقية حيث أصبحت أقل طبخة تكلف أكثر من 3000 ليرة".

وأوضح أن سعر كيلو الفجل 300 ليرة، والبصل 800 ليرة، والكوسا 1400ليرة، والزهرة 800 ليرة، والبطاطا 700 ليرة، والسلق 600 ليرة، والبندورة 1000 ليرة، أما أسعار الفواكه من الـ1000 ليرة وما فوق وراتب الموظف يبقى صامداَ بخجل في ظل ارتفاع الأسعار.

ونقل عن أحد التجار في سوق الخضار قوله إن "الأسعار مرتفعة مقارنة مع دخل الفرد اليومي، لكن تبقى الأسعار منخفضة في بسطات سوق الخضرة عن أسعار المواد نفسها في المحال التجارية ويصل الفرق لحوالي الـ 500 ليرة سورية".

كما نقل عن أحد الموظفين (مهندس) قوله: "للأسف راتبي 63 ألف ليرة وليس لدي أي دخل آخر، أقوم بشراء الخضروات التي يمكنني من خلالها تجهيز طبخة (عالقد)، وأي طبخة مهما كانت فقيرة ستكلّفني أكثر من 5000 ليرة لأضيف عليها سعر الزيت والملح والغاز".

وقالت إحدى الموظفات التي إنها "اعتمدت في الفترة الأخيرة على الخضروات الموسمية مثل السلق، السبانخ، الخبيزة، الكوسا، وليس لدي قدرة على شراء الفروج الذي بلغ سعر الكيلو الواحد منه حوالي 5000 ليرة".

زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (15)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي