أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"يوتيوب" تغلق قنوات يديرها جيش ميانمار

قالت إدارة "يوتيوب" اليوم الجمعة، إنها أزالت 5 قنوات يديرها جيش ميانمار لانتهاكها إرشادات المنتدى وشروط الخدمة.

وأضافت أنها أنهت قنوات محطات "ماياوادي ميديا" و"إم أر تي في" و"دبليو دي أون لاين برودكاستينغ" و"إم دبليو دي فارايتي" و"إم دبليو دي ميانمار"، على خلفية الانقلاب العسكري الذي وقع في الأول من شباط/فبراير وأطاح بالحكومة.

وتابعت: "لقد أنهينا عددًا من القنوات وأزلنا العديد من التسجيلات المصورة من يوتيوب وفقًا لإرشادات مجتمعنا والقوانين المعمول بها".

وقالت الشركة إنها تراقب الوضع بحثًا عن أي محتوى قد ينتهك قواعدها، مشيرة أنها أنهت حوالي 20 قناة وأزال أكثر من 160 تسجيلا مصورا في الشهرين الماضيين لانتهاك سياساته فيما يتعلق بخطاب الكراهية والمضايقات والبريد العشوائي والممارسات الخادعة وسياسة المحتوى العنيف أو التصويري وانتهاكات شروط الخدمة.

وفي كانون الأول/ديسمبر، سحبت 34 قناة كجزء من تحقيق في المحتوى الذي تم تحميله في حملة تأثير منسقة. قالت الشركة إن تلك الحملة حمَّلت محتوى عن الانتخابات في ميانمار والصراعات الإقليمية والأخبار المتعلقة بالولايات المتحدة والصين وماليزيا.

وجاء قرار "يوتيوب" في أعقاب إعلان "فيسبوك" في وقت سابق عن إزالة جميع الصفحات المرتبطة بجيش ميانمار من موقعه ومن "انستغرام" الذي يمتلكه أيضًا.

زمان الوصل - رصد
(18)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي