أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"تحرير الشام" تشن حملة أمنية ضد تنظيم "حراس الدين" في إدلب

مقاتل من "هيئة تحرير الشام" في ريف إدلب - جيتي

أفادت مصادر محلية لـ"زمان الوصل" بأن القوى الأمنية التابعة لـ"هيئة تحرير الشام" شنت خلال الأيام الماضية حملة اعتقالات واسعة طاولت عدة قيادات بارزة في تنظيم "حراس الدين" المتشدد، بالإضافة لأشخاص وقيادات مقربين من التنظيم في مناطق متعددة شمال غربي إدلب.

وأكدت المصادر أن "الجهاز الأمني للهيئة اعتقل يوم أمس الخميس "أبو محمد معرزيتا، وأبو النصر زمار، وأبو أحمد دوما، وأبو سليمان الملا، وأبو أحمد الأنصاري"، إثر عمليات دهم واعتقال ونصب حواجز مؤقتة استهدف منازل القيادات في كل من بلدات كللي وأرمناز ودير حسان شمال محافظة إدلب.

سبق ذلك بيوم اعتقال "عبد الغني العراقي ومرافقين اثنين له، وهو مسؤول التصنيع لدى "هيئة تحرير الشام"، بتهمة الفساد المالي، مع العلم أن العراقي مقرب جداً من تنظيم "حراس الدين".

واعتقلت الهيئة قبل أسبوع "أبو عبدالله السوري" القيادي البارز في التنظيم، وهو نجل "أبو فراس السوري" المتحدث باسم "جبهة النصرة" سابقاً، والذي قُتل بغارة جوية للتحالف الدولي في نيسان/ أبريل من عام 2016، بالإضافة لاعتقال القيادي الأمني في التنظيم "أبو هريرة المصري"، وهو نجل "أبو ذر المصري" الشرعي العام السابق في التنظيم، والذي قُتل بغارة للتحالف في 15 من تشرين الثاني/ نوفمبر العام الماضي وسط مدينة إدلب.

وكانت "هيئة تحرير الشام" قد اعتقلت في الحادي عشر من شباط/ فبراير الحالي الشرعي العام في التنظيم "أبو عبد الرحمن الأردني"، إثر توقيفه على حاجز مؤقت وسط مدينة "جسر الشغور" غربي إدلب، بالإضافة لحملة في ذات اليوم، طاولت ثمانية أشخاص مقربين من التنظيم بينهم أربعة (فرنسيين)، وتركيان.

زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (15)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي