أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لافروف: واشنطن أخبرتنا بالضربة على سوريا "قبل دقائق" من تنفيذها

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف - أرشيف

أكد وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف"، أن الولايات المتحدة الأمريكية أبلغت روسيا عن ضربتها في سوريا قبل دقائق من تنفيذها.

وقال "لافروف" خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الأفغاني، اليوم الجمعة: "تم تحذير جيشنا قبل أربع أو خمس دقائق. ولو تحدثنا عن مسألة ما يعرف بعدم التضارب، كما هو معتاد في العلاقات بين العسكريين الروس والأمريكيين، فإن هذا النوع من الإخطار لا يعطي شيئا، عندما وجهت الضربة بالفعل".

وكانت روسيا أدانت الغارة الجوية الأمريكية على موقع تابع لميليشيات الأسد وإيران شرقي سوريا، ودعت واشنطن إلى احترام "سيادة الجمهورية العربية السورية".

وقالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية "ماريا زاخاروفا"، في إفادة صحفية: "ندين بشدة مثل هذه الأعمال، وندعو إلى الاحترام غير المشروط لسيادة سوريا ووحدة أراضيها، ونؤكد رفضنا لأي محاولات لتحويل الأراضي السورية إلى ساحة تصفية حسابات جيوسياسية".

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية "بنتاغون" أكدت أن نتيجة للغارة الجوية في سوريا، تم تدمير عدد من مرافق البنية التحتية للجماعات الشيعية المدعومة من إيران، فيما ذكرت وكالة "رويترز" أن عدد قتلى الميليشيات الإيرانية بلغ 17 قتيلا.

في سياق متصل، أجرى وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" اليوم اتصالا هاتفيا مع "فيصل المقداد" وزير خارجية نظام الأسد، بعد ساعات من الضربات الجوية الأميركية على مواقع الميليشيات الطائفية المدعومة من قبل إيران.

وقال موقع "دولت دوت آي.آر إير" الحكومي إن "الجانبين أكدا ضرورة التزام الغرب بقرارات مجلس الأمن الدولي بشأن سورية".

زمان الوصل - رصد
(26)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي