أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وفاة رجل جرّاء انفجار شاحن بطارية مفخخ في "أعزاز"

أرشيف

قضى مدني وأصيب بقيّة أفراد عائلته بجروح مساء الأمس الإثنين، جرّاء انفجار شاحن بطارية مفخخ داخل منزله في مدينة "أعزاز" في ريف حلب الشمالي.

ووفقاً لما أشار إليه مراسل "زمان الوصل" في المنطقة، فإنّ شاحن بطارية مخصصا للاستخدام المنزلي انفجر أثناء عملية توصليه من قبل "أنس عليطو" وهو مهجّر من مدينة "تل رفعت" بريف حلب الشمالي، ما أدّى لوفاته وإصابة زوجته وابنه إصابة بليغة بسبب الانفجار.

وأوضح مراسلنا أنّ المعلومات الأوليّة، تشير إلى أنّ الابن عثر على الشاحن في أحد الطرق ضمن مدينة "أعزاز" وعندما حاول والده استخدامه في المنزل انفجر بهم وتسبب بكارثة كبيرة.

ونوّه كذلك إلى أنّ فرق الدفاع المدني هرعت إلى مكان الحادثة وعملت على إسعاف الجرحى إلى المشافي القريبة وتأمين مكان الانفجار.

وتشهد مناطق ريفي حلب الشمالي والشرقي بين الحين والآخر حوادث انفجار للألغام والعبوات الناسفة والسيارات والدراجات الناريّة المفخخة، وهي تستهدف عناصر من "الجيش الوطني" والشرطة المدنية وشخصيات مهمة في المنطقة، وسط اتهامات مستمرة لـ"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بالضلوع وراء هذه التفجيرات.

وسبق أن ألقت "قوى الشرطة والأمن العام" القبض على العديد من الخلايا المتورطة بتلك التفجيرات، والتي بدورها أقرت بارتباطها بميليشيا (قسد) الكردية، حيث لم تكتف الأخيرة باتباع أساليب التفخيخ التقليدية وإنّما لجأت -عبر المتعاونين معها- إلى تفخيخ الحقائب المدرسية وحقائب السفر وأكياس الخضار وأسطوانات الغاز، الأمر الذي تسبب بمقتل العشرات من المدنيين.

زمان الوصل
(5)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي