أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تركيا تعلن والروس يؤكدون.. أنقرة ترسل مئات الأطنان من القمح إلى مناطق النظام

أرشيف

أعلنت وزارة الدفاع التركية قبل ساعات، أن الاتفاق الذي عقدته أنقرة مع موسكو سمح بنقل وتوزيع القمح من صوامع الشركراك (التابعة لناحية عين عيسى)، من أجل "تحسين الظروف المعيشية للناس، ودعم السلام والاستقرار وجو الثقة في المنطقة".

ولم تفصح وزارة الدفاع التركية في تصريحها عن مقصودها بكلمة "المنطقة"، ما جعل البعض يرجح أن يكون المقصود مناطق النظام، إذ إن توزيع تركيا للحبوب في مناطق سيطرتها وسيطرة الفصائل التابعة لها، هو تحصيل حاصل لا داعي لعقد اتفاق مع الروس ولا غيرهم لأجله.

ومما زاد في قناعة البعض أن تركيا عمدت إلى تزويد النظام بالحبوب، قيام وسائل إعلام روسية بنقل تقارير تفيد بتحرك قافلة من 8 شاحنات بحمولة تقارب 450 طنا، متجهة من صوامع الشركراك صوب مطاحن النظام في حلب.

وسيطرت تركيا وفصائل تابعة لها على صوامع الشركراك خريف 2019، ضمن ما عرف بعملية "نبع السلام"، منهية بذلك سيطرة مليشيا "وحدات الحماية" على هذا الموقع الحيوي.

وقالت تقارير روسية إن الخطوة التركية جاءت بناء على اتفاق بين موسكو وأنقرة، في وقت تشتد فيه أزمة غذاء ضربت سوريا بسبب العقوبات الغربية فضلا عن الحرائق المتعمدة التي ألحقت بالمحاصيل خسائر فادحة، حسب منطوق تلك التقارير.

زمان الوصل
(144)    هل أعجبتك المقالة (107)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي