أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

عبوة ناسفة تودي بحياة نازح في "الباب"

وسط تجمع سكني - نشطاء

قضى مدني وجرح آخرون، عصر اليوم الثلاثاء، إثر انفجار عبوة ناسفة وسط تجمع سكني، في مدينة "الباب" شرق حلب شمال سوريا.

وأوضح مراسلنا أن "الشاب عبد الهادي محمد الحريري" النازح من مدينة "تلمنس" شرق إدلب، والبالغ من العمر 25 عاماً، قضى عصر اليوم، وأُصيب 5 آخرون، إثر انفجار عبوة ناسفة ألصقت من قبل مجهولين داخل سيارة من نوع فان في محيط ودار السنتر وسط مدينة "الباب".

وكان الدفاع المدني قد نشر إحصائية في الثاني من شباط/ فبراير الحالي عن مقتل وجرح 77 شخصاً، بعد انفجار سيارة مفخخة ضمن المنطقة الصناعية على أطراف "الباب"، ما أدى لمقتل شخص وجرح 4 آخرين، وهو رابع تفجير بسيارة مفخخة يستهدف ريف حلب خلال الأيام الأربعة التي شملتها الإحصائية، بما فيها انفجار سيارة مفخخة في منطقة "الصناعة" بمدينة "عفرين" راح ضحيتها 8 قتلى مدنيين، بينهم 4 أطفال، سبقها مقتل 6 مدنيين بينهم طفلة، وأصيب 25 آخرون، بينهم 4 أطفال، بانفجار سيارة مفخخة، وسط مدينة اعزاز، كما قتل 6 أشخاص وجرح 4 آخرون باليوم نفسه بتفجير بسيارة مفخخة في قرية "أم شكيف" بريف مدينة "بزاعة" شرقي حلب.

ويشار إلى أن عبوتين ناسفتين انفجرت قبل يومين وسط مدينتي "الراعي" و"جنديرس" شمال شرق حلب، ما أدى لمقتل مدنيين اثنين، وإصابة 14 آخرين على الأقل، في حين أكدت الشرطة العسكرية أنها تمكنت من إلقاء القبض على منفذي التفجيرات بعد عملية رصد للمتهمين على كاميرات المراقبة.

زمان الوصل
(31)    هل أعجبتك المقالة (30)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي