أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الروس يكشفون.. نجري باستمرار تدريبات مكثفة لصد أي هجوم على "حميميم"

قاعدة "حميميم" - أرشيف

في مؤشر على خشيتها من التعرض لهجمات في معقلها الرئيس بـ"حميميم"، تجري الشرطة العسكرية الروسية تدريبات دورية مكثفة، هدفها محاكاة أي هجوم على قاعدة "حميميم" التي تعد قلب الاحتلال الروسي، ومقر عملياته الرئيس، والقاعدة التي تنطلق منها الغارات الجوية فوق الأراضي السورية، والمكان المدجج بشتى وسائط الرصد والتجسس والتشويش.

ففي خبر أوردته وكالة "تاس" الحكومية، وترجمته "زمان الوصل"، قال قائد قاعدة "حميميم" فيتالي أليسيفيتش، إن عناصر من الشرطة العسكرية الروسية، يتدربون على صد هجوم مسلح على "حميميم"،  كما يتدربون أيضا إحباط محاولة للتسلل إلى القاعدة البحرية في طرطوس.

وبحسب وصف " أليسيفيتش"  فإن وحدات الشرطة العسكرية العاملة في سوريا، والتي أُنشئت قبل 10 سنوات، تقوم الآن بأكبر مجموعة من المهام في الجمهورية العربية السورية.

وتابع: "الشرطة العسكرية ترافق القوافل ونقاط التفتيش، ويمكن استخدامها أيضا لتعزيز القوات في حالة وقوع هجوم. وهناك العديد من المهام الأخرى أيضا. إنهم يتدربون باستمرار في النهار والليل على حد سواء".

وقالت "تاس" إن وحدات الشرطة العسكرية الروسية، لم تنشر فقط في حميميم وطرطوس ، ولكن في مواقع عسكرية نائية مختلفة من سوريا... إنهم يقومون بدوريات مشتركة مع العسكريين الأتراك، ويرافقون قوافل البضائع، ويساعدون في توزيع الشحنات الإنسانية، ومراقبة الامتثال لوقف إطلاق النار.

زمان الوصل - ترجمة
(45)    هل أعجبتك المقالة (47)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي