أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الأسد و"قسد" يعلنان إنهاء التوتر والحصار في الحسكة

من وقفة دير الزور

أعلن كل من النظام وميليشيا "آساييش" التابعة لـ"قسد" يوم الثلاثاء إنهاء التوتر بينهما في محافظة الحسكة بعد التوصل لاتفاق بوساطة روسية.

وجاء ذلك في يوم دعا فيه النظام أنصاره للاحتجاج في مدن الحسكة والقامشلي ودير الزور للاحتجاج ضد حصار "آساييش" الكردية لمناطقه.

 وذكر مكتب محافظ الحسكة الصحفي إن اتفاقا عقد برعاية الروس لفك الحصار عن مدينتي الحسكة والقامشلي بدا تنفيذه.

وقالت وسائل إعلام النظام إن الوضع كما هو في مدينة الحسكة فيما بدأت إجراءات فك حصار ميليشيا  قوات سوريا الديمقراطية "قسد" عن حيي حلكو وطي بمدينة القامشلي عبر فتح الطرق.

 وأكدت ميليشيا "آساييش"  في بيان عودة الحياة الطبيعية والسماح بدخول كافة المواد إلى مناطق تواجد قوات النظام في مدينتي القامشلي والحسكة كبادرة حسن نية وحفاظاً على وحدة التراب والأرض السورية وحفظ دماء السوريين".

وأشارت إلى أنها "ملتزمة بوحدة الدم السوري وتعمل لإنهاء حالة التوتر التي تخلقها قوات النظام".

وقتل عنصر لقوات النظام وأصيب 3 أشخاص برصاص مليشيا "آساييش" التي أطلقت النار مشاركين بوقفة الاحتجاج على الحصار الأحد الماضي.

زمان الوصل
(22)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي