أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الصين تدين العقوبات المفروضة على الأسد وتعلن عن استعدادها لتزويده بـ"لقاح كورونا"

أرشيف

هاجم وزير الخارجية الصيني "وانغ يي" ما أسماها بـ"الإجراءات الاقتصادية القسرية المفروضة على سوريا"، مبديا استعداد بلاده لتزويد نظام الأسد بـ"لقاح كورونا".

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه "وانغ" مع وزير خارجية الأسد "فيصل المقداد"، يوم أمس الأحد، جدد فيه دعم بلاده للنظام الذي يشن حربا على الشعب السوري منذ 10 أعوام.

وقالت وكالة النظام "سانا" إن "وانغ" وصف هذه الإجراءات بـ"غير الشرعية"، وطالب المجتمع الدولي بتوحيد الجهود لمكافحة "الإرهاب"، معربا في الوقت ذاته عن تقدير بلاده لـ"مواقف بشار الأسد الداعمة لجهود الصين في مواجهة وباء كورونا".

وأبدى الوزير الصيني "استعداد بلاده لتقديم الدعم لسوريا في مواجهة تداعيات الوباء من خلال استمرار إرسال المساعدات الطبية والوقائية وكذلك المساعدات الغذائية وغيرها وفق احتياجات، كما عبر عن استعداد بلاده لتزويد سوريا باللقاح الصيني".

وتشارك الصين روسيا في دعم نظام الأسد، حيث منعت عبر "الفيتو" عشرات مشاريع القرار من الصدور في مجلس الأمن الدولي، مؤكدة دعمها غير المحدود للنظام الذي قتل نحو مليون مدني وهجر نصف الشعب السوري في أصقاع الأرض.

زمان الوصل - رصد
(22)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي