أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

فيديو وصور... مفخخة وسط تجمع سكني في "اعزاز" تقتل وتجرح العشرات

ارتفعت حصيلة تفجير "اعزاز" إلى 6 مدنيين بينهم امرأتان وطفلة، بالإضافة إلى 31 جريحاً بينهم نساء وأطفال ومُسنون، وذلك إثر انفجار مفخخة يوم الأحد بالقرب من المركز الثقافي ومقابل دار النفوس التابع للحكومة السورية المؤقتة وسط مدينة "أعزاز" شمال حلب.

وأوضح مراسل "زمان الوصل" أن 6 مدنيين بينهم امرأتان وطفلة قضوا، وأُصيب 31 آخرون كحصيلة غير نهائية بعضهم في حالة جرحى، إثر انفجار سيارة مفخخة مركونة بطريق رئيسي مكتظ بالسكان أمام "دائرة النفوس" ومحاذية "للمركز الثقافي" وسط مدينة "أعزاز" شمال حلب.


وأشار مراسلنا إلى أن الانفجار أحدث دماراً هائلاً في الحي والمحال التجارية وسيارات المدنيين المركونة في المكان، ما أدى لحدوث حرائق، وعلى الفور سارعت فرق الدفاع المدني في المنطقة لانتشال الضحايا والمصابين من بين الأنقاض وإخماد الحرائق وإزالة المخلفات والبحث عن ناجين آخرين بين الركام.

وانفجرت عبوة ناسفة أمس السبت داخل رافعة محملة برأس شاحنة معطل وسط حي "الصناعة" في مدينة "عفرين" شمال حلب، ما أدى لمقتل 8 مدنيين بينهم 3 أطفال، وجرح ما يزيد عن 25 آخرين بعضهم في حالة حرجة تم نقلهم للمشافي التركية.

فيما لا يزال الفلتان الأمني سائداً في المناطق المحررة شمال غرب سوريا وتحديداً المناطق التي يُسيطر عليها "الجيش الوطني"، ويزداد سوءًا يوماً بعد الآخر، سواءً عن طريق تفجير السيارات المفخخة وسط التجمعات السكنية، أو اغتيال الأشخاص مدنيين، عسكريين وإعلاميين.


زمان الوصل
(39)    هل أعجبتك المقالة (51)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي