أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"آساييش" تشدد حصارها على مربع النظام الأمني وسط الحسكة

انصار النظام بالحسكة اليوم

شددت ميليشيا "آساييش" الذراع الأمنية لحزب "الاتحاد الديمقراطي" يوم الأربعاء حصارها للمربع الأمني بمدينة الحسكة بالتزامن مع وقفة احتجاجية لأنصار النظام للمطالبة برفع الحصار.

وقال الناشط أنس العوض لـ "زمان الوصل" إن حواجز ميليشيا "آساييش" منعت خروج الناس ودخولهم بشكل تام إلى المربع الأمني في مدينة الحسكة واعتقلت بعضهم، بعد دعوة النظام أنصاره لتنفيذ وقفة للاحتجاج على الحصار.

وأضاف العوض أن مسؤولي الدوائر والمؤسسات ومنهم المحامي العام "سالم الصياح" ومدير الثقافة "عبد الرحمن السيد" وعضو ملس الشعب "حسن المسلط" وبعض الوجهاء ممن زاروا طهران حضروا مع موظفيهم الوقفة، التي تحولت لمسيرة حاولت اقتحام أحد حواجز "أساييش" لكن عناصر الحاجز فرقوهم بالرصاص.

ويجبر الأهالي على السير مسافات طويلة بعد دخول السيارات والدراجات من حواجز "آساييش" خاصة حاجزي "البيروتي" و"جسر النشوة" جنوب المربع الأمني وحاجز "دوار السبع بحرات" قرب الكراجات.

وتصاعد تبادل الاتهامات والتراشق الإعلامي بين النظام والقادة الأكراد في الإدارة الذاتية رغم محاولات روسيا التوسط لتخفيف حدة التوتر بين الطرفين، ما يؤكد تعثر المفاوضات بينهما.

ويحاصر مسلحو "الاتحاد الديمقراطي" قوات النظام منذ 3 أسابيع داخل المربعين الأمنيين في مدينتي الحسكة والقامشلي.

زمان الوصل
(29)    هل أعجبتك المقالة (33)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي