أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إندونيسيا تحتجز ناقلتي نفط إيرانية وبنمية


أعلنت السلطات الإندونيسية احتجاز ناقلتي نفط إيرانية وبنمية يشتبه في قيامهما بتهريب النفط في مياهها الإقليمية، الأحد.

وقال ويسنو براماديتا، المتحدث باسم وكالة الأمن البحري الإندونيسية، إن الناقلتين - إم تي هورس التي ترفع علم ايران، والسفينة إم تي فريا التي ترفع علم بنما - احتجزتا في المياه قبالة مقاطعة كاليمانتان الغربية في إندونيسيا.

وأشار إلى أن الناقلتين يشتبه في ارتكابهما مجموعة متنوعة من الانتهاكات، بما في ذلك عدم رفع الأعلام الوطنية، وإغلاق أنظمة التعرف الآلي بهما، والرسو بشكل غير قانوني، وكذلك نقل الوقود بشكل غير قانوني بين السفن، وتسريب النفط.

وأوضح أن قوات خفر السواحل رافقت الناقلتين إلى جزيرة باتام في مقاطعة جزر رياو لإجراء مزيد من التحقيقات.

وأورد التلفزيون الإيراني الحكومي نبأ احتجاز الناقلة نقلا عن السلطات الإندونيسية، دون ذكر أية تفاصيل.

تأثرت مبيعات النفط الإيرانية بشدة بالعقوبات الأمريكية بعد إعلان الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب انسحاب بلاده من اتفاق طهران النووي مع القوى العالمية عام 2018، ما أدى ذلك إلى تقليص أهم مصادر الدخل للاقتصاد الإيراني المتدهور.

منذ ذلك الحين، تعتمد إيران على مبيعات السوق السوداء والصفقات مع فنزويلا للحفاظ على استمرار مبيعاتها.

يسافر أسطول ناقلات النفط الإيراني بشكل روتيني متعمدا إيقاف تشغيل أجهزة تتبع نظام التعرف الآلي لمحاولة إخفاء مكان تسليم حمولتها. يمكن تتبع إشارات نظام التعرف الآلي، وهو أحد تدابير الأمان حتى تعرف السفن الأخرى ما يحيط بها. ويقول محللون إن هذه السفن تنقل النفط في كثير من الأحيان إلى سفن أخرى تبيع الخام بعد ذلك.

اقتصاد
(17)    هل أعجبتك المقالة (22)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي