أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"هيرتا برلين" يقيل مدربه "لاباديا" بعد سلسلة من الأداء السيئ

لاباديا

أقال "هيرتا برلين" مدربه "برونو لاباديا" والمدير الرياضي "مايكل بريتز"، اليوم الأحد، بعد سلسلة من الأداء السيئ وضعت النادي صاحب الإنفاق الكبير بالقرب من منطقة الهبوط في الدوري الألماني (بوندسليغا).

وأمضى "لاباديا" تسعة أشهر في منصبه وأصبح رابع مدرب دائم لهيرتا يترك المنصب في العامين الماضيين بعد الهزيمة أمس السبت بأربعة أهداف مقابل هدف أمام "فيردر بريمن".

ويغادر "بريتز" بعد ما يقرب من 12 عاما كمدير رياضي.

ويحتل "هيرتا" المركز الرابع عشر في "البوندسليغا" بفارق نقطتين عن مركز الهبوط، وفاز بمباراة واحدة من آخر ثماني مباريات في الدوري.

وقال رئيس النادي "كارشتن شميت": "في ظل الحصول على 17 نقطة من 18 مباراة نحن في وضع خطير للغاية. لذلك قررنا بعد الاعتبار الواجب توفير قوة دفع جديدة بتغيير المدرب. سوف نوضح من يتولى منصب المدرب خلال الأيام المقبلة".

وتم تعيين "لاباديا" في البداية في نيسان/أبريل 2020 للعمل على استقرار سفينة الفريق بعد فترة مضطربة من 10 مباريات تحت قيادة المدرب السابق للمنتخب الألماني ومنتخب الولايات المتحدة يورغن كلينسمان، لكنه فشل في إحراز تقدم نحو النصف العلوي من الجدول في موسمه الثاني.

وجاء المستوى الضعيف على الرغم من أن هيرتا كان من بين أكبر الفرق إنفاقا في أوروبا على الانتقالات في عام 2020.

وكان ذلك بمثابة الأمر المزعج لهيرتا بالنظر إلى الهدف المعلن للنادي المتمثل في ترسيخ نفسه كفريق منتظم الظهور في دوري أبطال أوروبا وكذلك نجاح منافسه يونيون برلين، الثامن في الترتيب، بميزانية أصغر بكثير.

وبتمويل من المستثمر "لارس ويندهورست"، أنفق هيرتا مبالغ كبيرة العام الماضي على التعاقد مع المهاجمين كرزيستوف بياتيك من ميلان وماثيوس كونها من لايبزيغ، ولاعب الوسط المدافع لوكاس توسارت من ليون ولاعب الوسط ماتيو غويندوزي على سبيل الإعارة من أرسنال. ولم يقدم أي منهم مستواه الأقوى مع برلين بعد.

زمان الوصل - رصد
(26)    هل أعجبتك المقالة (23)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي